دوري أبطال آسيا: بكين غوان وأولسان هيونداي إلى ربع النهائي

الدوحة (أ ف ب) –

إعلان

بلغ بكين غوان الصيني ربع نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم عن منطقة الشرق للمرة الاولى، بعد فوزه الاحد على أف سي طوكيو الياباني 1-صفر، على استاد المدينة التعليمية في فقاعة الدوحة الصحية، ولحق به أولسان هيونداي الكوري الجنوبي بفوزه الكبير على ملبورن فيكتوري الاسترالي 3-صفر.

في المباراة الاولى، كتب الفريق الذي يشرف عليه مدرب ليون الفرنسي السابق برونو جينيزيو فصلا جديدا في تاريخه، بعد تخطيه دور المجموعات للمرة الاولى، وذلك بفضل هدف البرازيلي ألان (59).

ورفع فريق العاصمة الصينية رصيده الى سبع مباريات تواليا دون خسارة في المسابقة القارية.

في المقابل، وقع أف سي طوكيو في فخ الاندية الصينية مجددا، بعد سقوطه أمام غوانغجو ايفرغراند في الدور عينه عام 2012 وشنغهاي اس آي بي جي في 2016.

وبعد شوط أول لم يشهد أية تسديدة على المرمى، كان ألان (31 عاما)، المعروف سابقا باسم ألان كارفاليو، قريبا من افتتاح التسجيل بعد تمريرة من مواطنه ريناتو أوغوستو.

عوّض سريعا مسجلا هدفه الرابع في المسابقة من مسافة قريبة بعد تمريرة من أوغوستو أيضا. أصيب بعدها وحل بدلا منه زهانغ يونينغ، فيما بقي فريقه مسيطرا على المباراة. حاول اليابانيون الرد لكن بهجمات خجولة على المرمى الصيني.

قال جينيزيو بعد المباراة "كانت مباراة اليوم متقاربة، ومستوى الفريقين متقاربا". تابع "لكن اعتقد اننا نستحق الفوز، لأننا سيطرنا واستحوذنا".

أضاف "كنا فعالين في الدفاع والهجوم، لذا اهنئ اللاعبين".

في المقابل، أشاد المدرب كنتو هاسيغاوا بلاعبي طوكيو "جميع اللاعبين كانوا رائعين، خصوصا في الشوط الثاني. كان ريناتو لاعبهم الأبرز لانه كان حاسما بالهدف".

تابع "في المرة المقبلة، نودّ الذهاب أبعد".

- يونسن البديل الخارق -

وفي المباراة الثانية على الملعب عينه، حقق أولسان الكوري الجنوبي فوزا صريحا على ملبورن فيكتوري الاسترالي 3-صفر سجلها كلها في الشوط الثاني، ليبلغ هذا الدور للمرة الاولى منذ تتويجه في 2012.

وانتظر أولسان الذي تصدر مجموعته بـ16 نقطة في الدور الاول، حتى الدقيقة 65، ليفتتح التسجيل عبر البديل النروجي بيورن مارس-يونسن متابعا كرة مرتدة من داخل المنطقة (65)، قبل أن يعزز البديل الآخر وون دو-جاي الفارق برأسية اثر ركنية (77) ويضمن يونسن الفوز في الدقائق الاخيرة بكرة سهلة من ادخل المنطقة(86).

وكان مساعد مدرب ملبورن ستيف كين قد اشتكى من ضعف الجانب البدني لدى فريقه والذي دفع ثمنه في النصف الثاني من الشوط الثاني.

وتختتم مباريات دور الـ16 الاثنين، حيث يلتقي فيسيل كوبي الياباني مع شنغهاي اس آي بي جي الصيني، ويوكوهاما مارينوس الياباني مع سوون سامسونغ بلووينغز الكوري الجنوبي.

وتقام مباراتا الدور ربع النهائي يوم 10 كانون الأول/ديسمبر، ونصف النهائي يوم 13 من ذات الشهر.

وتجتمع اندية الشرق في فقاعة الدوحة الصحية، لاكمال دور المجموعات ثم مراحل اقصائية من دور واحد، لتحديد البطل الذي سيواجه بيرسيبوليس الإيراني بطل الغرب في 19 كانون الاول/ديسمبر، في مباراة واحدة عوضا عن ذهاب واياب كما جرت العادة، في الدوحة أيضا على استاد الجنوب.

وكانت الدوحة التي تستعد لاستقبال مونديال 2022 للمرة الاولى في الشرق الأوسط، استضافت المباريات المتبقية من منافسات الغرب، فبلغ بيرسيبوليس النهائي على حساب النصر السعودي بركلات الترجيح وراء أبواب موصدة أيضا.

* برنامج ونتائج دور الـ16 لمنطقة الشرق:

- الاحد:

بكين غوان الصيني - أف سي طوكيو الياباني 1-صفر

أولسان هيونداي الكوري الجنوبي - ملبورن فيكتوري الاسترالي 3-صفر

- الاثنين:

فيسيل كوبي الياباني - شنغهاي اس آي بي جي الصيني

يوكوهاما مارينوس الياباني - سوون سامسونغ بلووينغز الكوري الجنوبي