البابا يزور العراق في آذار/مارس في سابقة تاريخية

الفاتيكان (أ ف ب) –

إعلان

أعلن الفاتيكان الاثنين أن البابا فرنسيس سيقوم بزيارة إلى العراق غير مسبوقة لحبر أعظم من 5 إلى 8 آذار/مارس في أول رحلة خارجية له منذ تفشي جائحة كوفيد-19.

وقال الناطق باسم الفاتيكان ماتيو بروني في بيان "تلبية لدعوة جمهورية العراق والكنيسة الكاثوليكية المحلية، سيقوم البابا فرنسيس بزيارة رسولية إلى البلد المذكور من الخامس وحتى الثامن من آذار/مارس 2021 وسيزور بغداد وسهل أور المرتبط بذكرى إبراهيم ومدينة اربيل وكذلك الموصل وقرقوش في سهل نينوى".

ورحبت بغداد بالزيارة "التاريخية" للبابا، معتبرةً أنها "رسالة سلام للعراق والمنطقة" بأسرها، على ما أكدت الخارجية العراقية في بيان.

وقبل تفشي وباء كوفيد-19، أعرب البابا فرنسيس بوضوح عن نيته زيارة العراق الذي يواجه تحديات عديدة وعانى من حروب على مدى عقود.

وأعلن عن رغبته زيارة هذا البلد في العام 2020 خلال استقباله مشاركين في اجتماع هيئة أعمال مساعدة الكنائس الشرقية في حزيران/يونيو 2019.

واستقبل البابا في كانون الثاني/يناير 2020 في الفاتيكان الرئيس العراقي برهم صالح.