بطولة فرنسا: ليون الى الصدارة موقتا ومرسيليا يتعثر

مرسيليا (أ ف ب) –

إعلان

ارتقى ليون موقتًا الى صدارة الدوري الفرنسي لكرة القدم بفوزه 4-1 على مضيفه نيس في المرحلة السادسة عشرة السبت ليعود الى سكة الانتصارات حيث سيأمل الافادة من القمة التي ستجمع ليل وضيفه باريس سان جرمان الاحد، فيما فشل مرسيليا بالفوز للمباراة الثانية تواليًا في غضون اربعة ايام بعد سقوطه في فخ التعادل 1-1 امام ضيفه رينس.

ورفع ليون رصيده الى 33 نقطة بفارق نقطة عن ليل واثنتين عن فريق العاصمة، إلا أن تعادلًا بين الاخيرين سيعيد ليل الى الصدارة بفارق الاهداف عن ليون، فيما بقي مرسيليا في المركز الرابع برصيد 28 نقطة.

وسجل الهولندي ممفيس ديباي (32 من ركلة جزاء)، تينو كاديويري من زيمبابواي (39)، الكاميروني كارل توكو ايكامبي (63) وحسام عوار (73) أهداف الضيوف، فيما أحرز أمين غويري هدف اصحاب الارض (43).

وهذا الفوز التاسع لفريق المدرب رودي غارسيا مقابل ستة تعادلات وخسارة وحيدة في الدوري هذا الموسم كانت في المباراة الافتتاحية من الموسم امام مونبلييه.

وتحصل كاديويري على ركلة جزاء اثر عرقلة من ستانلي نسوكي انبرى لها ديباي وسددها على طريقة بانينكا (32).

وسجل كاديويري الهدف الثاني عندما اقتنص الكرة من تمريرة خاطئة من الجزائري هشام بوضاوي على مشارف منطقة نيس، قبل ان يتابعها على يمين الحارس (39).

وقلص نيس الفارق قبل الاستراحة برأسية لغويري اثر عرضية من البرتغالي روني لوبيش (43).

وكان ليون الطرف الافضل في الشوط الثاني من حيث الفعالية وسجل الثالث بعد مجهود فردي مميز من كاديويري الذي مرر الكرة الى توكو ايكامبي اسكنها الشباك (63).

واختتم عوار التسجيل بعد لعبة جماعية مميزة رفع على اثرها ليو دوبوا الكرة مرت امام ديباي وأفلتت من الحارس الارجنتيني والتر بينيتيس تابعها الفرنسي من امام المرمى.

- مرسيليا يتعثر -

في المباراة الثانية، سجل الياباني يوتو ناغاتومو هدفًا بالنيران الصديقة للضيوف (20) قبل أن يعادل فلوريان توفان لأصحاب الارض (44) على ملعب فيلودروم.

وأجرى المدرب البرتغالي أندريه فياش بواش تغييرين على التشكيلة التي منيت بهزيمة (1-2) امام رين منتصف الاسبوع، كانت الاولى منذ المباراة الافتتاحية، حيث بدأ ناغاتومو والاسباني ألفارو غونزاليس أساسيين.

وقال بواش بعد اللقاء "أتيحت لنا فرص في الشوط الاول ولو سجلنا كنا أجبرناهم على الخروج من مناطقهم. ولكن عندما سجلوا، بات هذا الامر اصعب".

وتابع "أنا خائب جدًا، أهدرنا فرصة محققة ولم أتوقع ذلك بعد أداء جيد".

وكانت هذه المشاركة الرابعة فقط لناغاتومو الاكثر خوضًا لمباريات مع منتخب الساموراي اساسيًا هذا الموسم وارتكب الخطأ عندما رفع الكوسوفي اربير زينيلي عرضية منخفضة حوّلها الدولي الياباني في شباكه عن طريق الخطأ عندما حاول تشتيتها (20).

وزادت محن ظهير انتر الايطالي السابق بعدما تحصل على بطاقة صفراء بعد خمس دقائق لخطأ على ماتيو كافارو.

وعادل توفان للفريق الجنوبي النتيجة قبل الاستراحة عندما وصلت عرضية الى الارجنتيني داريو بينيديتو داخل المنطقة، مررها رأسية جميلة الى الفرنسي عند القائم الثاني تابعها بدوره برأسه في الشباك (44).

حاول بطل فرنسا عشر مرات آخرها عام 2010 الخروج بالنقاط الثلاث عبر محاولتين للظهير الياباني الآخر هيروكي ساكاي وديميتري باييه الا انهما عجزا عن ذلك.

في مباراة سابقة، أسقط متز ضيفه لنس بنتيجة 2-صفر بهدفي السنغالي أوبا نوغات (30) والجزائري فريد بولحية (90+4).

ورفع متز رصيده الى 23 نقطة في المركز الثامن بفارق نقطة عن لنس السابع.