الدوري الأميركي للمحترفين: باكس يمطر سلة هيت بعدد قياسي من الثلاثيات

لوس انجليس (أ ف ب) –

إعلان

بعد يومين على تقديمه أسوأ مباراة له منذ أكثر من عام من حيث نسبة التسجيل من خارج القوس، أمطر ميلووكي باكس سلة مضيفه ميامي هيت وصيف البطل بعدد قياسي من الثلاثيات في طريقه لفوز كاسح 144-97، محققا فوزه الثاني في أربع مباريات حتى الآن في الموسم الجديد من دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وخلافا لسلسلة مبارياتهما في الدور الثاني للأدوار الإقصائية "بلاي أوف" حين خالف التوقعات وأقصى صاحب أفضل سجل في الموسم المنتظم في طريقه لنيل "لقب" بطل المنطقة الشرقية قبل خسارة نهائي الدوري أمام لوس أنجليس ليكرز، وجد هيت نفسه عاجزا الثلاثاء أمام ضيفه حتى وصل الفارق بينهما الى 51 نقطة قبل أن يستقر في النهاية عند 47.

وحقق باكس بذلك أكبر فوز في تاريخه بعيدا عن ملعبه، متفوقا على فارق الـ39 نقطة الذي حقق ضد نيويورك نيكس في 10 نيسان/أبريل 1987.

وكان التسديد من خارج القوس مفتاح الفوز الثاني لباكس في أربع مباريات حتى الآن، إذ حقق رقما قياسيا بتسجيله 29 ثلاثية من أصل 51 محاولة، محطما الرقم السابق الذي سجله هيوستن روكتس (27 ثلاثية) ضد فينيكس صنز في 7 نيسان/أبريل 2019.

وكانت مباراة الثلاثاء مختلفة تماما عما قدمه باكس الأحد في المباراة التي خسرها أمام نيويورك نيكس حين نجح في سبع محاولات فقط من خارج القوس من أصل 38.

وكان نصيب جرو هوليداي ست ثلاثيات في طريقه لإنهاء اللقاء بـ24 نقطة، فيما نجح كريس ميدلتون الذي كان أفضل لاعبي باكس بـ25 نقطة، بأربع من محاولاته الخمس من خارج القوس.

كما تألق دونتي ديفينتشنزو بتسجيله 17 نقطة، بينها خمس ثلاثيات، وأضاف بروك لوبيز 14 نقطة، بينها ثلاث محاولات ناجحة من خارج القوس.

وكان أفضل لاعب في الموسمين الماضيين اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو اللاعب الأساسي الوحيد في الفريق الذي لم ينجح في أي محاولة من خارج القوس، منهيا اللقاء بتسع نقاط فقط.

وهيمن باكس تماما على اللقاء منذ صافرة البداية، مستفيدا من افتقاد هيت لخدمات نجمه جيمي باتلر المصاب، ليلحق بوصيف البطل هزيمته الثانية في ثلاث مباريات رغم جهود تايلر هيرو (23 نقطة).

وعلق هوليداي على المباراة الاستثنائية التي قدمها فريقه، قائلا "بصراحة، كل ما فعلناه هو أننا لعبنا باندفاع. نعلم كيف يلعب هيت وكيف سيدخلون الى اللقاء بغض النظر عن هوية المنافس".

وتابع "كل ما أردنا فعله هو اعتماد هذه المقاربة"، مضيفا "خلال مباراتنا الأخيرة في نيويورك (110-130)، عجزنا عن تقديم ما أردناه".

ولم يترك باكس مجالا لهيت للتفكير حتى بإمكانية أن يخرج منتصرا من اللقاء، إذ تقدم على مضيفه بفارق 24 نقطة خلال الربع الأول، في طريقه لإنهائه 46-26، ما مهد الطريق أمامه لاستخدام 13 لاعبا في هذه المواجهة ونجح 12 منهم في تسجيل ثلاثية على الأقل بينهم ثاناسيس، شقيق يانيس.

وتعود أفضل مباراة لباكس من حيث الثلاثيات الى الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر 2018 ضد ساكرامنتو كينغز حين نجح 22 في محاولة، فيما كان أكبر عدد ثلاثيات في سلة هيت خلال مباراة واحدة قبل الثلاثاء 22.

وعلق مدرب هيت إيريك سبويلسترا عما شاهده من لاعبي باكس، بالقول "بدا وكأنهم كانوا يفكرون بهذه المباراة لثمانين يوما".

وستكون الفرصة سانحة أمام هيت لكي يسترد اعتباره حين يستضيف باكس مجددا الأربعاء.

- معاناة رابتورز مستمرة -

واستمرت معاناة تورونتو رابتورز بطل الموسم قبل الماضي بتلقيه هزيمته الثالثة في ثلاث مباريات، وجاءت على يد مضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 93-100.

ويدين سيكسرز بفوزه الثالث في أربع مباريات الى نجمه الكاميروني جويل إمبيد الذي عاد الى الفريق بعد أن غاب عن خسارة الأحد أمام كليفلاند كافالييرز بسبب أوجاع في الظهر، إذ سجل 29 نقطة مع 16 متابعة بعد أن تحامل على إصابة تعرض لها في ساقه اليمنى أواخر الربع الثالث وعاد الى الملعب بعد دقائق لمساعدة زملائه الذين كانوا متخلفين بفارق 11 نقطة.

ونجح الكاميروني في العودة بفريقه بفضل الأخطاء التي انتزعها والرميات الحرة الـ14 التي سجلها (من أصل 16).

- 4 انتصارات في 4 مباريات لماجيك -

وبعد ساعات على الخسارة المؤلمة بفارق نقطة، ثأر بوسطن سلتيكس من إنديانا بايسرز بالفوز عليه 116-111 بفضل جايسون تايتوم الذي سجل 14 من نقاطه الـ27 في الربع الأخير، وأضاف 11 متابعة ليمنح فريقه انتصاره الثاني في أربع مباريات.

وقاد المونتينيغري نيكولا فوتشيفيتش أورلاندو ماجيك لفوزه الرابع في أربع مباريات بتسجيله 28 نقطة مع 10 متابعات و5 تمريرات حاسمة أمام أوكلاهوما سيتي ثاندر في مباراة حسمها الضيوف 118-107.

رغم نجاحه في تحقيق "تريبل دابل" في مشاركته الثالثة مع فريقه الجديد واشنطن ويزاردز، سقط راسل وستبروك ورفاقه أمام شيكاغو بولز 105-107.

وسجل وستبروك 21 نقطة مع 15 متابعة و11 تمريرة حاسمة، إلا أن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب ويزاردز هزيمته الرابعة في أربع مباريات، فيما حقق بولز فوزه الأول للموسم بفضل جهود زاك لافين (23).

وخلافا لوستبروك، كان الـ"تريبل دابل" الذي حققه جوليوس راندل (28 نقطة مع 12 متابعات و11 تمريرة حاسما)، مؤثرا إذ لعب دورا أساسيا في قيادة نيويورك نيكس لالحاق الهزيمة الأولى بكليفلاند كافالييرز بالفوز عليه 95-86.

وفي المباريات الأخرى، فاز فينيكس صنز على نيو أورليانز بيليكانز 111-86، لوس أنجليس كليبرز على مينيسوتا تمبروولفز 124-101، ساكرامنتو كينغز على دنفر ناغتس 125-115، وغولدن ستايت ووريرز على ديترويت بيستونز 116-106.