غوميس "سعيد وحزين" لمغادرة أتالانتا

2 دقائق
إعلان

ميلانو (أ ف ب)

أقرّ الدولي الارجنتيني أليخادرو "بابو" غوميس قائد فريق أتالانتا الايطالي الثلاثاء أن مشاعر متباينة تراوده قبيل رحيله عن الفريق الذي ساعده إلى بلوغ دوري ابطال اوروبا لكرة القدم للمرة الاولى في تاريخه.

أشارت تقارير صحافية الى ان نادي مدينة برغامو توصل الى اتفاق مع اشبيليه الاسباني للتخلي عن خدمات مهاجمه بعد توتر العلاقة مع المدرب جان بييرو غاسبيريني، ما أبعده عن مباريات الفريق في الآونة الاخيرة.

وقال الارجنتيني (32 عامًا) لشبكة "سكاي سبورت ايطاليا" إنها "مشاعر متباينة بعد سنين طويلة في هذه المدينة".

وتابع "أنا حزين وسعيد في الوقت ذاته. أحيانًا تسير الامور على مسار معيّن، ولكن أعيد التجربة مجددًا لأننا كتبنا تاريخ هذا النادي. أغادر أتالانتا وهو في قمة اوروبا".

انضم غوميس الى النادي الشمالي في العام 2014 قادمًا من ميتاليست خاركيف الاوكراني وساهم في وصوله الى الدور ربع النهائي من دوري الابطال الموسم الماضي من مشاركته الاولى.

سجل للنادي 59 هدفًا في 252 مباراة في جميع المسابقات.

وبدأ السجال بين غوميس وغاسبيريني بعد تضارب الآراء عند استراحة الشوطين خلال المباراة ضد ميدتيلاند الدنماركي في دوري الابطال اوائل كانون الاول/ديسمبر الفائت، ما دفع بالمدرب الى استبداله مطلع الشوط الثاني.

ونجح النادي في بلوغ الدور ثمن النهائي حيث سيصطدم بـ "زعيم" البطولة ريال مدريد الاسباني المتوج باللقب 13 مرة (رقم قياسي).

وأردف غوميس "الجماهير؟ سأفتقدهم كثيرًا. برغامو هي قلبي. سنرى حتمًا بعضنا البعض قريبًا".