إيطاليا تلغي عقود تسليح مع السعودية والإمارات

وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو في روما في 21 أيلول/سبتمبر 2020
وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو في روما في 21 أيلول/سبتمبر 2020 ستيفاني لوكوك تصوير مشترك/ا ف ب/ارشيف
2 دقائق
إعلان

روما (أ ف ب)

ألغت إيطاليا بشكل كامل تصاريح تصدير صواريخ وقنابل إلى السعودية والإمارات المنخرطتين في النزاع الدائر باليمن، وذلك بعد أن علقتها مدة 18 شهرا.

وذكر وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو على تويتر "أعلمكم أن الحكومة ألغت تصاريح تصدير صواريخ وقنابل إلى السعودية والإمارات العربية المتحدة".

وأوضحت منظمة "شبكة السلام ونزع الأسلحة" أن القرار يشمل 12700 من القنابل والصواريخ، لن تصدر إلى البلدين المعنيين. وكانت الحكومة الإيطالية قد علقت في تموز/يوليو 2019 إصدار تصاريح تصدير هذه الأسلحة.

وأضافت المنظمة الإيطالية غير الحكومية أن "مجرد وقف تصدير الصواريخ والقنابل الجوية للسعودية والإمارات العربية المتحدة لا يمكن أن ينهي الحرب في اليمن ويخفف من معاناة السكان المنهكين من النزاع والمجاعة والمرض، ولكنه خطوة ضرورية لخلق الشروط المسبقة للسلام".

وتابعت أن قرار الحكومة الإيطالية "يضع حدا نهائيا لاحتمال إصابة آلاف الأجهزة المتفجرة المصنوعة في إيطاليا مباني مدنية، أو التسبب في وقوع ضحايا بين السكان أو المساهمة في تفاقم الوضع الإنساني المتدهور أصلا في ذلك البلد".

ويدور في اليمن نزاع منذ عشرة أعوام بين المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران والقوات الموالية للحكومة المسندة منذ 2015 من تحالف عسكري تقوده السعودية وتشارك فيه الإمارات.