الرئيس المكسيكي يؤكد "تخطيه المرحلة الحرجة" بعد إصابته بكوفيد-19

2 دقائق
إعلان

مكسيكو (أ ف ب)

نشر الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور مقطع فيديو الجمعة أكّد فيه أنّه "تجاوز المرحلة الحرجة" بعد إصابته بكوفيد-19.

كان آخر ظهور رسمي للرئيس يوم الإثنين عندما نشرت الرئاسة صورتين له يتحدث هاتفيا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وقال الرئيس المكسيكي في التسجيل الذي نشر على وسائل التواصل الاجتماعي "ما زلت أعاني أعراض كوفيد لكنّ الأطباء أخبروني أنّ المرحلة الحرجة مرّت بالفعل. الآن أظهر أمامكم حتى لا تكون هناك شائعات (...) أنا بخير، رغم أنه لا يزال يتعيّن عليّ أن اواصل فترة الراحة".

واضاف لوبيز لوبرادور "بالطبع لقد كنت اعمل، كنت مطلعا بشكل جيد على كل الشؤون العامة" خصوصا ما يتعلق بالجائحة.

وأعلن في هذا الفيديو أنّ من المتوقع وصول ستة ملايين جرعة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 إلى المكسيك في شباط/فبراير.

كان الرئيس المكسيكي البالغ السابعة والستين اعلن الأحد أنّ نتيجة الاختبارات أثبتت إصابته بكوفيد-19، مشيرا إلى أنّ أعراضه خفيفة وأنّه سيبقى متفائلاً.

وأضاف الشعبوي اليساري الذي نادرا ما يضع كمامة في الأماكن العامة، والذي واصل معظم أنشطته خلال الجائحة "كما هو الحال دائما، أنا متفائل".

وعانى الرئيس المكسيكي مشاكل في القلب عولج منها في مستشفى خاص عام 2013. كما أنه يعاني ارتفاعا في ضغط الدم.

كان زعماء آخرون أصيبوا أيضا بكوفيد-19 بينهم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرؤساء الأميركي دونالد ترامب والبرازيلي جايير بولسونارو والفرنسي إيمانويل ماكرون.