كولومبيا أول دولة أميركية لاتينية تتلقّى لقاحات عبر آلية كوفاكس

بوغوتا (أ ف ب) –

إعلان

أصبحت كولومبيا الإثنين أول دولة في أميركا اللاتينية تتلقّى لقاحات مضادّة لكوفيد-19 عبر آلية كوفاكس التي أنشأتها منظمة الصحّة العالمية لتمكين الدول المنخفضة الدخل من مجاراة الدول الغنية في السباق غير المتكافئ بين الطرفين للحصول على لقاحات لمكافحة الجائحة.

والشحنة التي تلقّتها بوغوتا الإثنين تشمل 117 ألف جرعة من لقاح فايزر-بايونتيك.

وقال الرئيس الكولومبي إيفان دوكي "اليوم يمثّل خطوة مهمّة. كوفاكس تسلّم شحنتها الأولى من اللّقاحات (...) في الأميركيتين، وأول دولة تحصل عليها هي كولومبيا".

وكولومبيا هي رابع دولة في العالم تحصل على لقاحات عبر آلية كوفاكس وقد سبقتها إلى ذلك كل من غانا وساحل العاج في أفريقيا وكوريا الجنوبية في آسيا .

وتسعى آلية كوفاكس التي أنشئت لضمان عدم استبعاد الدول الفقيرة من اللقاحات ضد كوفيد-19 وسط استئثار الدول الغنية بها، إلى توزيع ملياري جرعة بنهاية العام.

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية فإنّ الشحنات التالية من اللّقاحات سترسل إلى كلّ من البيرو والسلفادور وبوليفيا.

وأطلقت كولومبيا في 17 شباط/فبراير حملة تلقيح على الصعيد الوطني تصبو لتطعيم حوالي 35 مليوناً من سكانها البالغ عددهم 50 مليوناً بحلول نهاية العام.

وحتّى الآن تلقّى حوالي 130 ألف شخص، معظمهم من العاملين في مجال الرعاية الصحية، الجرعة الأولى من اللقاح.

وكولومبيا التي سجّلت فيها أول إصابة مؤكدة بكوفيد-19 في 6 آذار/مارس هي الدولة الثانية الأكثر تضرراً من الفيروس في أميركا اللاتينية، بعد البرازيل، من حيث عدد الإصابات المؤكدة (أكثر من مليونين و250 ألف مصاب توفي منهم حوالى 60 ألفاً).