حكومة عبد الحميد الدبيبة تنال ثقة البرلمان الليبي

سرت (ليبيا) (أ ف ب) –

إعلان

نالت حكومة عبد الحميد الدبيبة المنبثقة عن ملتقى الحوار الليبي برعاية الأمم المتحدة، ثقة البرلمان الليبي الأربعاء.

وبعد يومين من النقاشات، منح البرلمان الليبي الثقة إلى الحكومة بأصوات 121 نائبا من بين 132 كانوا حاضرين.

وقال الدبيبة في تصريحات مقتضبة بعد التصويت "ستكون هذه الحكومة حكومة كل الليبيين".

ومن جانبه قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح "إنه يوم تاريخي".

غرقت ليبيا الغنية بالنفط في الفوضى منذ الاطاحة بالزعيم معمر القذافي ومقتله في 2011 في انتفاضة مدعومة من حلف شمال الأطلسي، ما أدى إلى صراع على النفوذ بين قوى عدة.

وتتنازع سلطتان الحكم في ليبيا: في الغرب حكومة الوفاق الوطني المنتهية ولايتها التي تتخذ طرابلس مقرا لها وكانت تحظى باعتراف الأمم المتحدة وتدعمها تركيا، وسلطة موازية في شرق البلاد بقيادة المشير خليفة حفتر وتدعمها دولة الإمارات ومصر وروسيا.

ويفترض أن تقود حكومة الدبيبة (61 عاما) الذي كلف في الخامس من شباط/فبراير تشكيلها، البلاد خلال مرحلة انتقالية وصولا إلى انتخابات عامة في كانون الأول/ديسمبر المقبل.