بطولة ألمانيا: باير ليفركوزن يواصل تقهقره بهزيمة مذلة في العاصمة

برلين (أ ف ب) –

إعلان

واصل باير ليفركوزن تقهقره بتلقيه هزيمة مذلة في العاصمة أمام مضيفه الجريح هرتا برلين صفر-3 الأحد في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

ورغم معاناته وصراعه من أجل تجنب الهبوط الى الدرجة الثانية، كرس هرتا برلين نفسه عقدة لليفركوزن إذ فاز على الأخير ثلاث مرات وتعادل معه مرة واحدة في المواجهات الأربع الأخيرة بينهما، ما سمح له بترك منطقة الهبوط والتقدم للمركز الرابع عشر بـ24 نقطة من 6 انتصارات ومثلها تعادلات.

وبعدما كان من المنافسين على الصدارة لأسابيع عدة، دخل ليفركوزن مباراته مع هرتا على خلفية فوز في مبارياته السبع الماضية، بينها مباراتان خسرهما في الدور الثاني لمسابقة "يوروبا ليغ" أمام يونغ بويز السويسري.

لكن فريق المدرب الهولندي بيتر بوس عجز عن العودة الأحد الى سكة الانتصارات ومني بهزيمته الثامنة للموسم في مباراة خسرها فعليا في شوطها الأول الذي شهد تسجيل الأهداف الثلاثة عبر الهولندي ديوفايجيو زيفويك (4) والبرازيلي ماتيوس كونيا (26) والكولومبي جون كوردوبا (33).

وتجمد رصيد ليفركوزن الذي خرج أيضا في الثاني من شباط/فبراير من ثمن نهائي مسابقة الكأس المحلية على يد فريق من الدرجة الرابعة، عند 40 نقطة في المركز السادس بفارق 7 نقاط عن المركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري الأبطال الموسم المقبل الذي يحتله حاليا إينتراخت فرانكفورت.

واستمرت صحوة ماينتس بقيادة مدربه الجديد الدنماركي بو سفينسون بتحقيقه فوزه الرابع في آخر آخر سبع مباريات، وجاء على حساب مضيفه هوفنهايم 2-1 ما سمح له بالابتعاد نقطتين عن منطقة الخطر وذلك للمرة الأولى منذ بداية العام الجديد.

وافتتح ماينتس التسجيل بعد 26 ثانية فقط بعدما خطف روبرت غراتسل الكرة من مدافع هوفنهايم كريس ريتشاردز وأودعها شباك الحارس أوليفر باومان.

ونجح هوفنهايم في إدراك التعادل عبر التوغولي إيهلاس بيبو (39)، لكنه سرعان ما دفع ثمن أخطاء مدافعيه بتلقيه الهدف الثاني بكرة رأسية من دومينيك كوهر (41).

وبعد هزيمتين على التوالي، عاد فرايبورغ الى سكة الانتصارات وأنعش آماله بالمنافسة على التأهل الى مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" بتغلبه على ضيفه أوغسبورغ 2-صفر، رافعا رصيده الى 37 نقطة في المركز الثامن بفارق ثلاث نقاط عن ليفركوزن السادس.