رولان غاروس: محادثات بشأن تأخير انطلاق البطولة بضعة أيام (وزارة الرياضة)

باريس (أ ف ب) –

إعلان

كشفت وزارة الرياضة الفرنسية الثلاثاء أنها تجري محادثات مع منظمي بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، المقرر إقامتها على ملاعب رولان غاروس بين 23 أيار/مايو والسادس من حزيران/يونيو المقبلين، بشأن احتمال "تأخيرها بضعة أيام" ووضع "شروط استقبال الجماهير".

وقالت الوزارة لوكالة فرانس برس إن "محادثات جارية مع المنظمين بشأن شروط استقبال الجماهير"، مضيفة أن "مناقشات قائمة بشأن تأخير لبضعة أيام".

وذكر الرئيس الجديد للاتحاد الفرنسي لكرة المضرب جيل موريتون في أواخر/آذار مارس الفائت أنه يعمل على جميع السيناريوهات تقريبًا، مشيرًا الى ان الوحيدة التي "لم يجرؤ" على التفكير بها هي تلك الصارمة: سعة استيعابية بنسبة 100 في المئة او الإلغاء الكامل.

وقال الرجل الذي وصل الى رئاسة الاتحاد في 13 شباط/فبراير "حتى الوقت الراهن، نحن في سباق، البطولة لا زالت في موعدها المحدد. ولكن إذا أعلنوا الإغلاق الشامل خلال شهرين، سنضطر لاتخاذ تدابير"، حيث قد يكون الإلغاء السيناريو الأسوأ ولكن "لا أجرؤ على تخيل ذلك".

في العام 2020، تأجلت البطولة أشهرا عدة بسبب جائحة فيروس كورونا قبل أن تقام أخيرًا في أيلول/سبتمبر بحضور الف شخص يوميًا، فيما تقام كل المنافسات الرياضية حاليًا في فرنسا ولكن خلف أبواب موصدة.