بيلوسي تدعو بايدن لإلقاء كلمة أمام الكونغرس بمناسبة 100 يوم على توليه السلطة

واشنطن (أ ف ب) –

إعلان

دعت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي الثلاثاء الرئيس الأميركي جو بايدن لإلقاء كلمة أمام الكونغرس بمناسبة 100 يوم على توليه السلطة، في الوقت الذي يواجه فيه الرئيس الجديد وباء كورونا وتداعياته الاقتصادية.

وطلبت بيلوسي من بايدن أن يتناول في خطابه الذي تم تحديد موعده في 28 نيسان/ابريل "تحديات وفرص هذه اللحظة التاريخية".

وهذا الخطاب لا يشبه من الناحية التقنية خطاب حالة الاتحاد الذي يلقيه الرؤساء الأميركيون سنويا وفق الدستور، الا ان الرؤساء الجدد مثل بايدن تجري دعوتهم لالقاء كلمة في جلسة مشتركة للكونغرس تجمع النواب وأعضاء مجلس الشيوخ.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض أن بايدن قبل دعوة بيلوسي للتحدث امام الكونغرس في الليلة التي تسبق اليوم المئة له في الرئاسة.

ووضع بايدن منذ دخوله البيت الابيض في 20 كانون الثاني/يناير وضع خطة طموحة لمواجهة أزمة فيروس كورونا وتأثيرها المدمر على أكبر اقتصاد في العالم.

وتمكنت ادارته بسهولة من تحقيق هدف إعطاء 100 مليون لقاح للأميركيين، ثم تم توسيع الهدف ليصبح تلقيح 200 مليون أميركي.

كما تحرك بايدن بقوة لقلب السياسات الخارجية لسلفه دونالد ترامب التي استندت الى مبدأ "أميركا أولا"، مستعيدا التحالفات التقليدية لبلاده على الصعيد الدولي والتعاون في قضايا عدة على رأسها التغير المناخي.

وفي المئة يوم الاولى من رئاسة بايدن أقر الكونغرس حزمة تحفيز بقيمة 1,9 تريليون دولار لمساعدة اقتصاد الولايات المتحدة على التعافي، وقدمت إدارته ايضا خطة بقيمة 2 تريليون دولار لتجديد البنية التحتية في البلاد.

وكتبت بيلوسي في الدعوة "منذ نحو 100 يوم، عندما أديت اليمين الدستورية، تعهدت (...) بأن +المساعدة على الطريق+"، مضيفة "الآن بسبب قيادتك التاريخية والتغييرية، المساعدة باتت هنا".