مايك بنس خضع لعملية جراحية ناجحة لتركيب جهاز لتنظيم ضربات القلب

واشنطن (أ ف ب) –

إعلان

خضع نائب الرئيس الأميركي السابق مايك بنس (61 عاما) الذي يُتوقّع أن يترشّح للرئاسة عام 2024، لعملية جراحية ناجحة لتركيب جهاز لتنظيم ضربات القلب، ومن المقرر أن يستأنف أنشطته في الأيام المقبلة، حسبما أعلن مكتبه الخميس.

في العام 2016، بعد أن رشّحه الحزب الجمهوري لمنصب نائب الرئيس لمرافقة دونالد ترامب في السباق إلى البيت الأبيض، كشف بنس الذي كان حاكما آنذاك، أنّه تم تشخيص إصابته بمشكلة في القلب، ولكن من دون أعراض.

وقال أطبّاؤه في بيان إنّه "في الأسبوعين الماضيين" شعر بنس "بأعراض مرتبطة ببطء ضربات القلب، وبعد استشارة أطبّائه، خضع لعملية جراحية أمس (الأربعاء) (...) لوضع منظّم لضربات القلب".

واضافوا ان "هذه العملية الروتينية كانت ناجحة"، مشيرين إلى أنه "بحاجة الى ان يتعافى ويستأنف نشاطاته العادية في الايام المقبلة".

بقي بنس إلى حد كبير بعيدا عن وسائل الإعلام منذ أن خسر الى جانب ترامب انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر أمام الديموقراطيين جو بايدن وكمالا هاريس. وهو يخطط لنشر الجزء الأول من مذكراته في عام 2023، وفقا لدار نشر سيمون أند شوستر.