دوري أبطال آسيا: الأهلي يفرض تعادلاً على الدحيل والهلال يستعيد توازنه

الرياض (أ ف ب) –

إعلان

رفض الأهلي السعودي الخسارة أمام الدحيل القطري وفرض عليه التعادل 1-1 في الوقت القاتل الأحد، ضمن منافسات الجولة الثانية دوري أبطال آسيا لكرة القدم، التي شهدت أيضاً فوز الهلال السعودي بهدفين نظيفين على شباب الأهلي الإماراتي.

وتقدم الدحيل عن طريق الكيني مايكل أولونغا (53)، فيما أدرك السوري عمر السومة التعادل للأهلي (90+1).

وبهذا التعادل، أودع الأهلي أول نقطة في رصيده ليحتل المركز الثالث في المجموعة الثالثة، فيما رفع الدحيل رصيده إلى 4 نقاط في صدارة المجموعة مؤقتاً، قبل مواجهة نادي الشرطة العراقي مع استقلال طهران الإيراني، في وقت لاحق مساء اليوم.

وفرض الدحيل سيطرته على مجريات الشوط الأول، وكاد أن يباغت الأهلي بهدف سريع، لكن تسديدة المعز علي اعتلت العارضة (1).

وأنقذ محمّد العويس حارس الأهلي مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة قوية وحولها بأطراف أصابعه للركنية (9).

وواصل العويس تألقه عندما تصدى لرأسية الكيني مايكل أولونغا، قبل أن تعود ويبعدها الدفاع عن منطقة الخطر (15).

ولم يهدد الأهلي مرمى منافسه إلا بعد مرور نصف ساعة، عندما تلقى سلطان مندش كرة داخل منطقة الجزاء، واجه على إثرها المرمى لكنه أطاح بها بعيداً (34).

وحاول الدحيل في الدقائق المتبقية تسجيل هدف ينهي به الشوط الأول، لكن هجماته لم تشكل خطورة على مرمى الأهلي.

وواصل الدحيل أفضليته مع انطلاقة الشوط الثاني، حتى نجح في افتتاح النتيجة عندما تلقى أولونغا كرة عرضية هيأها لنفسه وأرسلها قوية إلى يسار العويس (53).

ولاحت فرصة للأهلي لتعديل النتيجة، لكن كرة البديل سلمان المؤشر مرت إلى جوار القائم (58)، أتبعها السومة بكرة مماثلة مرت بمحاذاة القائم (65).

وفي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً عن ضائع، تمكن الأهلي من تعديل النتيجة عندما استفاد السومة من ارتباك دفاع الدحيل أمام المرمى، ليصوب كرة قوية في الشباك.

الهلال يستعيد توازنه -

من جهة أخرى، استعاد الهلال السعودي توازنه سريعاً في البطولة، فحقق فوزاً مستحقاً على شباب الأهلي الإماراتي 2-صفر الأحد.

وسجل هدفي الهلال الفرنسي بافيتيمبي غوميز والبيروفي كاريلو، ليتربع الفريق السعودي على صدارة المجموعة الأولى برصيد 4 نقاط.

ودخل الهلال المباراة ببداية قوية وفرص عدة ضائعة استمرت حتى الدقيقة (13)، تمكن بعدها غوميس من قص شريط الأهداف، بعدما استغل عرضية مميزة من زميله محمّد البريك (14).

وبعد مرور خمس دقائق، استغل البرازيلي كارلوس إدواردو لاعب شباب الأهلي خطأ من دفاع الهلال ليسدد كرة قوية تجاه المرمى، لكن المدافع علي البليهي تدخل في الوقت المناسب وتصدى للكرة (19).

واستمر بعدها الضغط الهلالي ليواجه البيروفي كاريلو المرمى ويضيع فرصة هدف محقق للزعيم (21)، خطف بعدها البرازيلي إيغور جيزوس الكرة لينطلق باتجاه مرمى الهلال ليسدد أخطر الكرات لفريق شباب الأهلي، لكنها اعتلت المرمى بسنتيمترات بسيطة (22).

وأرسل البريك عرضية متقنة لزميله كاريلو الذي استغل الكرة ليسددها في الشباك، معلناً عن تقدم الهلال بثاني الأهداف (29).

وعند الدقيقة 36، استطاع كاريلو أن يتوغل بين مدافعي وحارس شباب الأهلي، لكنه تأخر في تمرير الكرة ليهدر فرصة إضافة ثالث أهداف الهلال.

وكاد علي البليهي أن يسكن الكرة في مرماه بالخطأ لولا براعة عبدالله المعيوف الذي أنقذ الموقف (42).

ومع انطلاقة الشوط الثاني، واصل الهلال خطورته ليسدد هتان باهبري كرة مبكرة ولكن الحارس أبعدها بنجاح (46).

وتحصل شباب الأهلي على ركلة حرة قريبة من منطقة الجزاء نفذها إدواردو ولكن الكرة اعتلت المرمى (62).

وبعد مرور ثلاث دقائق، استطاع الأرجنتيني لوسيانو فييتو أن يمر ببراعة من بين مدافعي الفريق الأحمر ليسدد كرة خطيرة، أبعدها ماجد ناصر حارس الفريق الإماراتي بصعوبة (65).

وهيأ البريك كرة لزميله فييتو أمام المرمى بعدما استلم تمريرة فواز الطريس، لكن تسديدة الأرجنتيني مرت إلى جانب المرمى (80)، وحاول الهلال في الدقائق المتبقية أن يضيف هدفًا ثالثًا لكن تألق ماجد ناصر حال دون ذلك.

وفي المباراة الثانية لحساب المجموعة نفسها، تغلب الاستقلال الطاجيكي على نظيره أي جي أم كي الأوزبكي 3-2، ويلتقي الهلال بفريق الاستقلال ضمن الجولة الثالثة مساء الأربعاء المقبل.

وسجل لاعب إي جي أم كي يوفان ديوكيتش (45+1 بالخطأ في مرمى فريقه) ومانوتشير جليلوف (55) ومحمّد جون رحيموف (80) أهداف الاستقلال، في حين أحرز زافار بولفونوف (57 و90) ثنائية إي جي أم كي.