بطولة إسبانيا: إشبيلية للمركز الثالث موقتا

مدريد (أ ف ب) –

إعلان

تقدم إشبيلية للمركز الثالث موقتا في الدوري الاسباني لكرة القدم بفوزه الثمين الأربعاء على مضيفه ليفانتي 1-صفر، في افتتاح منافسات المرحلة 31.

وتقدم إشبيلية للمركز الثالث موقتاً برصيد 67 نقطة متساوياً مع ريال مدريد الذي يلعب لاحقاً أمام قادش، ومتأخراً بفارق ثلاث نقاط عن أتلتيكو المتصدر الذي يستضيف هويسكا الخميس.

ويلعب برشلونة المتراجع للمركز الرابع مع مباراة مؤجلة، برصيد 65 نقطة أمام ضيفه خيتافي الخميس أيضاً.

وهو الفوز الرابع توالياً للنادي الأندلسي في سلسلة من 7 مباريات لم يذق خلالها طعم الخسارة في الدوري (6 انتصارات مقابل تعادل)، منذ سقوطه أمام إلتشي 1-2 في المرحلة 26.

كما حقق إشبيلية فوزه الـ 21 هذا الموسم والعاشر خارج معقله.

ومني ليفانتي الثاني عشر مع 38 نقطة، بخسارته الثانية توالياً بعد سقوطه أمام فياريال 5-1 في المرحلة 33 المقدّمة بعد قرار سابقاً من الرابطة المحلية، تحسباً لانخراط الاندية الاسبانية في مباريات أوروبية نهاية الشهر الجاري.

وانتظر إشبيلية الشوط الثاني لافتتاح التسجيل بفضل المغربي يوسف النصيري اثر تمريرة في العمق من سوسو إنفرد على أثرها بالحارس ليتجاوزه ويسدد في المرمى الخالي (53).

ورفع المهاجم الدولي رصيده إلى 17 هدفا في "الليغا" في هذا الموسم.

وفي مباراة ثانية، فاز أوساسونا على ضيفه فالنسيا 3-1.

وحقق أوساسونا فوزه الثالث توالياً بعد فياريال 2-1 وإلتشي 2-صفر، في سلسلة من 6 مباريات لم يذق خلالها طعم الخسارة (3 انتصارات ونفس عدد التعادلات)، منذ سقوطه على أرضه أمام برشلونة بهدفين نظيفين في المرحلة 26.

وتقدم أوساسونا للمركز الثامن برصيد 40 نقطة، فيما تجمد رصيد فالنسيا عند 35 نقطة في المركز الرابع عشر.

افتتح اصحاب الارض التسجيل بفضل المهاجم الشاب ابن الـ 21 عاما خافيير مارتينيس كالفو في الدقيقة 13، وأضاف الأرجنتيني جوناثان كاليري الثاني في الدقيقة 34، وروبرتو موراليس الثالث من ركلة جزاء في الدقيقة 67.

وسجل فالنسيا هدف الشرف عبر المهاجم المخضرم الفرنسي كيفن غاميرو في الدقيقة 30.