إطلاق ثلاثة صواريخ من قطاع غزة على جنوب إسرائيل (الجيش)

القدس (أ ف ب) –

إعلان

أعلن الجيش الإسرائيلي أنّ ثلاثة صواريخ أطلقت ليل الجمعة من قطاع غزة على جنوب الدولة العبرية.

وقال الجيش في بيان إنّ منظومة القبة الحديدية المضادّة للصواريخ تمكّنت من اعتراض أحد الصواريخ الثلاثة في حين سقط الصاروخان الباقيان على مقربة من السياج الأمني الفاصل بين القطاع الفلسطيني والدولة العبرية.

ويأتي إطلاق هذه الصواريخ غداة إصابة أكثر من مئة فلسطيني وعشرين شرطياً إسرائيلياً بجروح في مواجهات دارت في القدس عقب مسيرة نظّمها يهود متشدّدون.

وفي أعقاب تلك الاشتباكات، وهي الأعنف منذ سنوات في المدينة المقدّسة، أعربت كتائب عز الدين القسّام، الجناح العسكري لحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة منذ 2007، عن دعمها لفلسطينيي القدس الشرقية، محذّرة الدولة العبرية من أنّ القدس "دونها الدماء والأرواح".

وقالت القسّام في بيان إنّ "الشرارة التي تشعلونها اليوم ستكون فتيل الانفجار في وجه العدو المجرم، وحينها ستجدون كتائبكم ومقاومتكم حيث ينبغي أن تكون، في قلب معركتكم، تلقّن العدو الدروس القاسية وغير المسبوقة".

وأضافت "نقول للعدو (...) بأن لا يختبر صبرنا فقدسنا دونها الدماء والأرواح وفي سبيلها نقلب الطاولة على رؤوس الجميع ونبعثر كل الأوراق".

ويقطن مليونا فلسطيني قطاع غزّة الذي تفرض عليه إسرائيل حصاراً وتُسيطر عليه حركة حماس الإسلاميّة منذ 2007. وخاضت حماس وإسرائيل ثلاث حروب بين عامي 2008 و2014. ومذّاك، تُطلَق بشكل متقطّع صواريخ وبالونات حارقة من غزّة تردّ عليها إسرائيل بضربات جوّية ضدّ مواقع لحماس والجهاد الإسلامي، ثاني أكبر حركة إسلامية مسلّحة في القطاع.