بطولة إيطاليا: أتالانتا وصيفاً وميلان يقسو على يوفنتوس

روما (أ ف ب) –

إعلان

احتدم الصراع على التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل في الـ"سيري أ"، بعدما اقتنص أتالانتا ثلاث نقاط ثمينة مستعرضاً 5-2 على مضيفه بارما الهابط، فيما دكّ ميلان شباك مضيفه يوفنتوس بثلاثية نظيفة أنزله بها إلى المركز الخامس، في المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي في كرة القدم الأحد.

وفي المباراة الأولى، سجل خماسية أتالانتا الأوكراني روسلان مالينوفسكي (12)، ماتيو بيسينا (52)، الكولومبي لويس مورييل (77 و86)، وأليكسي ميرانتشوك (3+90)، فيما أحرز الأرجنتيني خوان برونيتا (78) والسويسري سيمون سوم (88) هدفي بارما.

وبهذا الفوز، تقدم أتالانتا إلى وصافة الترتيب مع 72 نقطة بفارق الأهداف عن ميلان الثالث، ونقطتين عن نابولي الثالث بـ70 نقطة، فيما بات يوفنتوس خامساً بـ69 نقطة.

وبعدما حُسِمَ اللقب في المرحلة الماضية لصالح إنتر الذي تُوج للمرة الأولى منذ ثلاثية عام 2010 واضعاً بذلك حداً لاحتكار يوفنتوس، تركزت المعركة في الأمتار الأخيرة على المقاعد الثلاثة الأخرى المؤهلة إلى دوري الأبطال.

وكان نابولي وضع كلاً من أتالانتا ويوفنتوس وميلان تحت الضغط السبت، بفوزه على سبيتسيا 5-1.

لكن مباراة أتالانتا لم تكن عصيّة أمام بارما الذي هبط إلى الدرجة الثانية الايطالية بعد ثلاثة مواسم في دوري الأضواء، رغم أنه كان خلال تسعينيات القرن الماضي من أفضل الأندية الإيطالية وقوة ضاربة في أوروبا، حيث فاز بكأس الاتحاد الأوروبي (يوروبا ليغ حالياً) عامي 1995 و1999، وكأس الكؤوس الأوروبية عام 1993.

وتقدم أتالانتا في البداية عن طريق مالينوفسكي في الدقيقة 12، بعد مجهود رائع من الجهة اليمنى للسلوفيني جوزيب إيليتشيتش، مرر الكرة إلى الأوكراني الذي سيطر عليها ونقلها على قدمه اليسرى وسددها لترتطم بمدافع بارما السلوفيني ياسمين كورتيتش وتخدع الحارس لويجي سيبي.

وواصل رجال المدرب جان بييرو غاسبيريني التهديف في الشوط الثاني عن طريق بيسينا في الدقيقة 52، ومورييل في الدقيقة 77.

وقلص برونيتا الفارق لصالح بارما بعد دقيقة، ولكن مورييل أضاف الرابع في الدقيقة 86 من هجمة مرتدة سدد فيها بيسينا الكرة فارتطمت بالقائم، لتصل إلى مورييل الذي أكملها في المرمى الخالي مسجلاً هدفه الحادي والعشرين في 33 مباراة في الدوري الموسم الحالي.

وعاد سوم ليقلص الفارق لبارما في الدقيقة 88، ولكن ميرانتشوك أبى إلا أن تكون الكلمة الأخيرة لأتالانتا، مسجلاً الهدف الخامس في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

- ميلان يؤنّب يوفنتوس -

وفي الثانية، حقق ميلان فوزاً عريضاً على حساب يوفنتوس بثلاثية نظيفة على ملعب "أليانز ستاديوم" في تورينو.

وافتتح الإسباني إبراهيم دياز التسجيل لميلان (45+1)، وأضاف الكرواتي أنتي ريبيتش الهدف الثاني (80)، قبل أن يسجل الإنكليزي فيكايو توموري ثالث أهداف الـ"روسونيري" (83).

وانتظر ميلان حتى الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الأول لهز شباك يوفنتوس، بعد ركلة حرة ثابتة أبعدها الحارس البولندي فويتشخ تشيشني بشكل خاطئ، لتصل إلى دياز على مشارف منطقة الجزاء، فسددها متقنة في زاوية صعبة بعيدة عن متناول الحارس (45+1).

ومع بداية الشوط الثاني، حاول يوفنتوس إدراك التعادل، فمرر الإسباني ألفارو موراتا كرة بالكعب إلى الأوروغوياني رودريغو بنتانكور الآتي من الخلف، فأطلق تسديدة قوية تصدى لها جانلويجي دوناروما (46).

وفي الدقيقة 56، منح الحكم ركلة جزاء لميلان بعدما لجأ إلى تقنية حكم الفيديو المساعد (في إيه آر) التي أكدت لمسة يد من قبل جورجو كييليني، فانبرى لها العاجي فرانك كيسييه وسددها سهلة ليتمكن تشيشني من إبعادها إلى ركنية.

وفي الدقيقة 66، خرج المخضرم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، ليدخل بدلاً منه الكرواتي أنتي ريبيتش، ما أثار قلقاً إذ بدا السويدي مصاباً في رجله اليمنى ويعرج لدى مغادرته الملعب.

وظهر البرتغالي كريستيانو رونالدو للمرة الأولى في الدقيقة 67 بعدما حاول مراوغة توموري داخل منطقة الجزاء، فسدد كرة علت العارضة.

وفي الدقيقة 78، ضاعف ريبيتش النتيجة لميلان، عندما استلم كرة من بعد منتصف الملعب ووجد نفسه في موقف جيد للتسديد، فإطلق كرة صاروخية لم يحرك لها الحارس ساكناً.

وبدا يوفنتوس منهاراً بعد هذا الهدف. ومن ركلة حرة ثابتة نفذها التركي هاكان تشالهان أوغلو، ارتقى توموري فوق المدافعيم وحولها برأسه في الشباك معلناً عن الهدف الثالث (83).

وكاد الأرجنتيني باولو ديبالا أن يقلص الفارق بعدما تسلم الكرة خارج المنطقة وتوغل ليطلق تسديدة أرضية قوية مرت إلى جانب القائم الأيمن لدوناروما (90+1)، ليخسر يوفنتوس مركزه ويتراجع خامساً في منطقة خطر عدم التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

- خماسية لروما في مرمى كروتوني -

وفي مباراة ثانية، دك فريق روما شباك ضيفه كروتوني الهابط إلى الدرجة الثانية أيضاً، بخماسية نظيفة.

وسجل أهداف نادي العاصمة الإسباني بورخا مايورال (47، 90)، لورينتسو بيليغريني (70، 74)، والأرمني هنريخ مخيتاريان (78).

وفي مباريات أخرى، فاز ساسوولو على جنوى 2-1، وكالياري على بينيفينتو 3-1، فيما تعادل فيرونا وتورينو بهدف لكل منهما.