بايدن: نصف قادة دول العالم طلبوا مساعدة واشنطن لتوفير لقاحات

واشنطن (أ ف ب) –

إعلان

أكّد الرئيس الأميركي جو بايدن الثلاثاء أنّ نحو نصف قادة دول العالم تواصلوا معه بشأن لقاحات مضادّة لكوفيد-19، طالبين من الولايات المتحدة المساعدة في توفير جرعات لقاحية.

وقال خلال اجتماع عبر الفيديو مع حكام الولايات الأميركية إن "كل دول العالم تتطلّع إلينا حاليا لتعويض النقص في قدراتها على إنتاج اللقاحات و/أو الحصول عليها".

وتابع بايدن "نحو 40 بالمئة من قادة دول العالم يهاتفون ويسألون إذا كان يمكننا مساعدتهم"، مضيفا "سنحاول ذلك".

ولم يحدد بايدن الدول التي يشير إليها. لكنّ هناك مساع دولية للحصول على قسم من المخزون الأميركي الوفير من اللقاحات، خصوصا من جانب الهند التي تسجّل أرقاما قياسية على صعيدي الإصابات والوفيات جراء كوفيد-19.

الشهر الماضي تعهّد بايدن توزيع 60 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا على دول عدة بينها الهند. وكان البيت الأبيض أعلن في وقت سابق أنه سيقرض المكسيك وكندا أربعة ملايين جرعة من لقاح أسترازينيكا.

لكن واشنطن تتعرض لضغوط متزايدة لتوزيع مزيد من اللقاحات، وسط توقعات تشير إلى أن وفرة مخزونها ستصل إلى مئات ملايين الجرعات.

وكرر بايدن موقفه السابق حول أولوية تلقيح الأميركيين، لكنه قال "سنعمل مع بلدان أخرى، لأن المتحورات ستكون كثيرة".