كأس أوروبا: علاج لستة أسابيع يهدّد مشاركة زلاتان

ميلانو (أ ف ب) –

إعلان

يحتاج المهاجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش لفترة علاج لركبته اليسرى المصابة تمتدّ حتى ستة أسابيع، ما قد يحرمه المشاركة في كأس أوروبا المؤجلة حتى الصيف المقبل، بحسب ما أعلن ناديه ميلان الإيطالي السبت.

وكان زلاتان (39 عاما) قد تعرّض لاصابة بركبته قبل أسبوع، وقد أظهرت فحوص الخبراء الطبيين السبت حاجته "لعلاج واق لمدة ستة أسابيع".

وقرّر المهاجم المخضرم العودة عن اعتزاله الدولي في آذار/مارس الماضي، بعد خمس سنوات من ابتعاده عن المنتخب الاسكندينافي.

وتفتتح السويد مشوارها في البطولة القارية في 14 حزيران/يونيو ضد إسبانيا، قبل أن تلعب ضد سلوفاكيا وبولندا في دور المجموعات.

وأمام المدربين حتى 1 حزيران/يونيو لتقديم لوائحهم من 26 لاعبا لكل منتخب. بعد هذه المهلة، بمقدورهم تبديل أي لاعب بحال اصابته وتعرضه لمرض شديد قبل المباراة الأولى.

وأصيب إبراهيموفيتش الأحد الماضي في اللقاء الذي فاز به ميلان على غريمه يوفنتوس 3-صفر في معقل الأخير ضمن المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي، وترك الملعب في الشوط الثاني إثر احتكاك مع المدافع الهولندي ماتيس دي ليخت.

وكان "إبرا" جدّد عقده للتو مع ميلان لموسم اضافي حتى حزيران/يونيو 2022.

وأظهر التلفزيون الإيطالي صوراً لابراهيموفيتش في نهاية المباراة وهو واقف على حافة الملعب وقد ضمد ركبته اليسرى محتفلاً بفوز "روسونيري" الكبير على "السيدة العجوز".