تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فيديو

موريتانيا تحتفل بالذكرى الستين لحصولها على الاستقلال من فرنسا وتأسيس الجمهورية

علم موريتانيا في نواكشوط في 02 نيسان/أبريل 2019
علم موريتانيا في نواكشوط في 02 نيسان/أبريل 2019 © أ ف ب

تحتفل موريتانيا بالذكرى الستين لاستقلالها عن فرنسا، وهي عضو في جامعة الدول العربية، وتبلغ مساحتها مليون كيلو متر مربع (ضعف مساحة فرنسا) وعدد سكانها أربعة ملايين نسمة. على مدى قرون، مثلت موريتانيا نقطة تقاطع بين المغرب العربي وأفريقيا جنوب الصحراء. وصل إليها الفرنسيون نهاية القرن التاسع عشر، لتصبح بعدها موريتانيا محمية فرنسية ثم مستعمرة. في 28 نوفمبر/تشرين الثاني 1960، أعلن مختار ولد داداه استقلال البلاد وأسس مدينة نواكشوط لتكون العاصمة، كما أخذ على عاتقه مهمة بناء الدولة وتوحيد البلاد ووضع أسس اقتصاده، الذي يعتمد أساسا على استغلال الحديد والقطاع الزراعي الرعوي. في العقود التالية شهدت موريتانيا سلسلة من الانقلابات العسكرية ويعود أول انتقال سلمي للسلطة فيها إلى عام 2019 فقط.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.