واشنطن تفتح بعثة دبلوماسية افتراضية في الصحراء الغربية

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو/ أرشيف
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو/ أرشيف © رويترز

قالت وزارة الخارجية الأمريكية الخميس إنها بدأت عملية فتح قنصلية في الصحراء الغربية، وذلك بعدما اعترفت إدارة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب هذا الشهر بسيادة المغرب على المنطقة.

إعلان

أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الخميس أن بلاده بدأت في ترتيبات فتح قنصلية في الصحراء الغربية مشددا على أن واشنطن ستواصل "دعم المفاوضات السياسية لتسوية الخلافات بين المغرب والبوليساريو في إطار خطة الحكم الذاتي المغربية".

وتخلت واشنطن عن سياسة قائمة منذ فترة طويلة ووافقت على الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء الغربية التي يدور عليها نزاع منذ عقود بين المغرب وجبهة البوليساريو. وتعد الجبهة حركة انفصالية تدعمها الجزائر وتسعى لإقامة دولة مستقلة.

وجاء الاعتراف في إطار اتفاق توسطت فيه الولايات المتحدة وأصبح المغرب بموجبه رابع دولة عربية توافق على تطبيع العلاقات مع إسرائيل بعد الإمارات والبحرين والسودان، خلال الشهور الأربعة الماضية.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان "نفتتح بأثر فوري موقع وجود افتراضيا يخص الصحراء الغربية، ويركز على دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية، يليه قريبا قنصلية تعمل بكامل طاقتها".

وذكر بومبيو أن "موقع الوجود الافتراضي هذا ستديره السفارة الأمريكية في الرباط". وأضاف أن واشنطن ستواصل "دعم المفاوضات السياسية لتسوية الخلافات بين المغرب والبوليساريو في إطار خطة الحكم الذاتي المغربية".

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم