وزير الخارجية الأمريكي يزور الجولان ويصف حركة مقاطعة إسرائيل بـ"المعادية للسامية"

مابك بومبيو
مابك بومبيو © رويترز

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في القدس أنه سيوزر الخميس هضبة الجولان المحتلة منذ 1967، مشددا على أن بلاده ستصنف حركة مقاطعة إسرائيل بأنها "معادية للسامية". وقبل التوجه إلى الجولان، زار بومبيو مصنعا للنبيذ في الضفة الغربية المحتلة، ليكون بذلك أول وزير خارجية أمريكي يزور مستوطنة إسرائيلية.

إعلان

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في القدس أنه سيزور هضبة الجولان المحتلة الخميس، مشيرا أن بلاده ستصنف حركة مقاطعة إسرائيل على أنها "معادية للسامية". 

وتمثل هذه الخطوة خروجا عن سياسات الإدارات الأمريكية.

وقال بومبيو في مؤتمر صحافي مشترك عقده في مدينة القدس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو: "اليوم سأحظى بفرصة لزيارة مرتفعات الجولان"، بينما وصف حركة مقاطعة إسرائيل بـ"السرطان".

وأفاد مخاطبا نتانياهو: "أريدك أن تعلم بأننا سنتخذ خطوات على الفور لتحديد المنظمات التي تشارك في سلوك المقاطعة البغيض وسحب دعم الحكومة الأمريكية لمثل هذه الجماعات".

أول وزير خارجية أمريكي يزور مستوطنة إسرائيلية

وقبل التوجه إلى الجولان، زار بومبيو مصنع (بساغوت) للنبيذ في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما أكد مسؤولون في الخارجية الأمريكية، ليكون بذلك أول وزير خارجية في الولايات المتحدة يزور مستوطنة إسرائيلية.

ووصل بومبيو إلى مكاتب المصنع التي تقع في المنطقة الصناعية في مستوطنة "شاعر بنيامين" في الضفة الغربية، تحت حراسة عسكرية مشددة، على ما أفاد شهود عيان. وأكد مسؤولون في الخارجية الأمريكية الزيارة.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم