ماكرون يشدد على "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط خلال محادثة مع نتانياهو

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في استقبال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (إلى اليسار) في القدس، 22 كانون الثاني/يناير 2020.
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في استقبال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (إلى اليسار) في القدس، 22 كانون الثاني/يناير 2020. © أ ف ب/ أرشيف

أجرى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الجمعة، أكد فيها على "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط وعلى حق إسرائيل "في الدفاع عن النفس"، وعبر ماكرون في نفس السياق عن "قلقه على السكان المدنيين في غزة".

إعلان

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الجمعة على "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط مؤكدا خلال محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "حق إسرائيل في الدفاع عن النفس"، ومعربا في الوقت نفسه عن "قلقه على السكان المدنيين في غزة".

وتضمن بيان للرئاسة الفرنسية أنه ضمن اتصالات ماكرون الهادفة "إلى وقف تصعيد العنف في الشرق الأوسط"، أجرى الرئيس الفرنسي محادثة مع نتانياهو "مقدما إليه تعازيه" بضحايا الهجمات الصاروخية التي "تبنتها حركة حماس ومجموعات إرهابية أخرى" والتي أدانها "مجددا بشدة".

للمزيد: عودة على أبرز وقائع التصعيد بين إسرائيل والفلسطينيين منذ مطلع مايو

وتابع البيان "في ذكرى قيام دولة إسرائيل، كرر رئيس الجمهورية تمسكه الراسخ بأمن إسرائيل وحقها في الدفاع عن نفسها وفقا للقانون الدولي".

وأبلغ ماكرون الذي تشاور مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس الخميس، نتانياهو "قلقه على السكان المدنيين في غزة" مشددا على "الضرورة الملحة لعودة السلام" في الشرق الأوسط. "ستشارك فرنسا في اجتماع مجلس الأمن الدولي المقرر الأحد" حول النزاع الإسرائيلي الفلسطيني الساعة 14:00 ت غ.

ويذكر أنه منذ تجدد التصعيد الاثنين، قتل 119 فلسطينيا بينهم 31 طفلا في قطاع غزة، وأصيب 830 آخرون بحسب السلطات المحلية.

وفي إسرائيل حيث اعترضت "القبة الحديدية" حوالى 90 % من نحو 1800 صاروخ تم إطلاقه هذا الأسبوع وفق ما أعلنت الدولة العبرية، ارتفع عدد القتلى إلى تسعة بالإضافة إلى مئات الجرحى.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24