السلطات الإسرائيلية تشن حملة اعتقالات واسعة ضد فلسطينيي الداخل

قوات الأمن الإسرائيلية تؤمن مدخل مدرسة يهودية في مدينة اللد، قرب تل أبيب. 23 مايو/أيار 2021.
قوات الأمن الإسرائيلية تؤمن مدخل مدرسة يهودية في مدينة اللد، قرب تل أبيب. 23 مايو/أيار 2021. © أ ف ب

قامت السلطات الإسرائيلية ليل الأحد الإثنين بحملة اعتقالات واسعة طالت الفلسطينيين في مدن مختلطة مثل اللد، والتي يسكنها يهود وفلسطينيون، كما أكدت صور من موقع "عرب 48" تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي. وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن الشرطة الإسرائيلية وضعت أسماء أكثر من 500 شخص من فلسطينيي الداخل على قائمة الاعتقالات. وكان بنيامين نتانياهو توعد بقمع ما وصفه "الشغب والخروج عن القانون"، بعد المظاهرات التي شهدتها المدن المختلطة تضامنا مع القدس وغزة. 

إعلان

بدأت السلطات الإسرائيلية حملة اعتقالات واسعة في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين والوسط العربي داخل إسرائيل، كما أفادت مصادر متطابقة.

فقد أكد نادي الأسير الفلسطيني أن الحصيلة الأولية للاعتقالات في القدس الشرقية والضفة الغربية طالت خلال الليلة الماضية وحتى صباح الإثنين 43 فلسطينيا، وقالت لجنة أهالي أسرى القدس إن من بين المعتقلين "27 من القدس الشرقية".

it

وقال مدير عام مركز مساواة لحقوق المواطنين العرب في إسرائيل جعفر فرح لوكالة الأنباء الفرنسية إن الاعتقالات طالت 1545 شابا من الوسط العربي في إسرائيل.

وأوضح أنه تم تقديم لوائح اتهم ضد "حوالي 210 منهم" مقابل "عشرة لوائح اتهام ضد يهود".

وتركزت الاعتقالات في مدن مثل اللد وحيفا ويافا بالإضافة إلى بلدتي كفر كنا وجسر الزرقاء.

من جهته، قال المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية في بيان الليلة الماضية إن حملة "فرض النظام وتطبيق القانون" "ستبدأ (...) ضد المشتبهين بأعمال الشغب والمجرمين وكل من شارك في الأحداث الأخيرة من أجل إحالتهم إلى العدالة".

وأضاف البيان أنه تم في الأسبوعين الماضيين في داخل إسرائيل "إلقاء القبض على أكثر من 1550 مشتبها قدمت ضد حوالي 150 منهم لوائح اتهام".

it

وبحسب البيان فإن هذه الحملة تأتي في "أعقاب الأحداث العنيفة التي وقعت (..) في الأسبوعين الماضيين".

وكان نادي الأسير أعلن الاسبوع الماضي أن الجيش الاسرائيلي شن حملة اعتقالات طالت 62 من قياديي وأنصار حركة حماس الإسلامية في الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب أرقام صادرة عن النادي الإثنين، نفذت السلطات الإسرائيلية "2400 حالة اعتقال ما بين نيسان/أبريل وحتى 24 من أيار/مايو، من بينها 1400 اعتقال في الوسط العربي في إسرائيل و500 اعتقال في القدس".

يقبع في السجون الإسرائيلية نحو خمسة آلاف أسير فلسطيني، بينهم 543 يقضون أحكاما مؤبدة. ومن جملة الأسرى هناك 170 طفلا، وأربعون امرأة.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24