أفغانستان: هل تنقذ المساعدات الإنسانية الدولة الأفغانية ؟

مطار العاصمة الأفغانية كابول يعرف نشاطا جديدا لرحلات جوية إنسانية. أطنان من بضائع الإغاثة تصل على متن طائرات قطرية وقد تفتح موجة المساعدات هذه مزيدا من الجسور الجوية. ما دور هذه المساعدات الإنسانية؟ كيف تحقق طالبان للأفغان الحد الأدنى من متطلبات الحياة الكريمة للمواطنين وهي التي لا تجربة لها إلا في الحروب؟ النازحون على رأس الأولويات.. هذا ما يقوله مسؤولون في الحركة. ألا يكون الملف الإنساني ورقة ضغط للتحكم عن بعد في مصير الأفغان؟