ريبورتاج

ما هو مستقبل أبناء "الجهاديات" الفرنسيات العالقات في سوريا؟

صورة ملتقطة من شاشة فرانس24 من برنامج ريبورتاج
صورة ملتقطة من شاشة فرانس24 من برنامج ريبورتاج © فرانس 24

يناقش هذا الريبورتاج إشكالية الأطفال الفرنسيين الذين سافروا مع أمهاتهم للعيش بكنف والديهم المنتمين إلى تنظيم "الدولة الإسلامية". وتعاني أسر الفرنسيين المجاهدين حالة من الحسرة على أحفادهم العالقين في سوريا برفقة أمهاتهم. ولكن الفرنسيين يعارضون بنسبة 67 في المئة عودة هؤلاء الأطفال إلى بلادهم التي تعيش على وقع هجمات إرهابية متواصلة. واستقبلت فرنسا منذ عام 2019، نحو 28 طفلا فرنسيا قادمين من مخيمات لتنظيم الدولة في سوريا لأسباب إنسانية.