فرنسا: إشكالية التعليم المنزلي خشية " الابتعاد عن قيم الجمهورية"

تختار بعض الأسر الفرنسية لأبنائها التعليم المنزلي وعدم الذهاب أو التسجيل في أي مدرسة وعدم الالتزام بأي مناهج تعليمية. فيتكفل الآباء بتعليم أبنائهم التاريخ وبعض المهارات الأخرى بالإضافة إلى القراءة والكتابة. ولكن التعليم المنزلي غير مسموح به في فرنسا خوفا من الابتعاد عن قيم الجمهورية، إذ يطلق وزير التعليم الفرنسي على تلاميذ التعليم المنزلي "أشباح الجمهورية" .