أمواج بحر إيجه تهدد حياة المهاجرين.. من المسؤول تركيا أم اليونان؟

© فرانس24

أكثر من 70% من محاولات العبور بشكل غير قانوني إلى أوروبا والتي تنطلق من تركيا تجري عبر بحر إيجه. تتبادل تركيا واليونان الاتهامات بشأن المهاجرين واللاجئين، حيث تتهم أنقرة أثينا بإساءة معاملة المهاجرين وتركهم في عرض البحر بعد تعطيل محركات زوارقهم، في حين ترد أثينا باتهام أنقرة بعدم تحمل مسؤولياتها التي تعهدت بها في اتفاق عام 2016 مع الاتحاد الأوروبي بشأن الحد من عمليات الهجرة غير الشرعية.