قراءة في الصحافة العالمية

"عيون العالم على أمريكا"

© فرانس 24 - العربي الجديد

في الصحف اليوم: الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي نظم أمس في الجزائر والذي شهد نسبة  امتناع كبيرة عن التصويت وغاب عنه الرئيس عبد المجيد تبون بعد نقله إلى ألمانيا لتلقي العلاج. في الصحف كذلك الساعات الحاسمة الأخيرة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية ووفاة الصحفي الشهير روبرت فيسك ثم استئناف الدراسة في فرنسا تزامنا مع الحجر الصحي وتأبين أستاذ التاريخ والجغرافيا صامويل باتي في بعد اغتياله إثر اعتداء إرهابي.

إعلان

نستهل جولتنا اليوم من الجزائر والاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي جرى يوم أمس الأحد. استفتاء أهم ما ميزه المقاطعة الواسعة له وغياب الرئيس عبد المجيد تبون الذي يتلقى العلاج في ألمانيا. صحيفة المجاهد الجزائرية كتبت على الغلاف إن الاستفتاء جرى في ظروف جيدة وفي شفافية تامة. الاستفتاء وبحسب الصحيفة دائما سمح للجزائر برفع التحدي وطي صفحة الخلافات والتجاوزات. رات الصحيفة أن الاستفتاء على مشروع مراجعة الدستور هو حجر الزاوية لتأسيس دولة تضمن الحريات والحقوق الفردية والجماعية. 

 

مقابل اللهجة المتفائلة لصحيفة المجاهد. تقول صحيفة ليبرتي ألجيري على الغلاف إن أهم ما ميز يوم أمس هو النسبة العالية للامتناع عن التصويت. نسبة المشاركة بلغت ثمانية عشر في المئة فقط قبل ساعتين من إغلاق مكاتب الاقتراع، ونقلت الصحيفة أن ولايتي تيزي وزو وبجاية قاطعتا بشكل واسع الاستفتاء. اعتبرت صحيفة ليبرتي أن الاستفتاء الذي كان من المفروض أن يستجيب لمطالب الحراك الشعبي وأن يضع معالم جزائر جديدة، يبدو أنه غير كاف لطي صفحة الأزمة. أولا لأنه لا يثير اهتمام الجزائريين ثم إن مرض الرئيس المحاط حاليا بالكثير من السرية قد يجعل الوضع أكثر تعقيدا. 

واعتبر الرسام ديلام في ليبرتي أن الاستفتاء ما هو إلا أداة لدفن الحراك الشعبي السلمي الذي بدأ في الجزائر في شباط / فبراير من العام 2019.

في مواضيع أخرى مشاهدينا الانتخابات الرئاسية الأمريكية. انتخابات تجري في ظروف استثنائية تمليها الأزمة الصحية التي تمر بها الولايات المتحدة والعالم. صحيفة العربي الجديد كتبت على الغلاف إن الساعات الأخيرة قبل حلول موعد فتح صناديق الانتخابات الرئاسية الأمريكية قد تكون حاسمة بالنسبة لخيارات الناخبين المترددين في اقتراع يتابعه العالم بأسره ونتائجه لن تظهر فور إغلاق مراكز التصويت تقول إذن صحيفة العربي الجديد التي عنونت: عيون العالم على أمريكا.

من المرتقب أن يزور المرشح الديموقراطي جو بايدن اليوم ولاية بينسيلفانيا. صحيفة لوتومب السويسرية عنونت غلافها اليوم بنسيلفانيا أم كل المعارك في إشارة إلى أهمية الولاية التي صوتت لصالح دونالد ترامب قبل أربع سنوات. كتبت الصحيفة إن المواجهة بين أنصار المرشحين المتنافسين لا تتخللها أي هدنة والمعركة في هذه الأراضي الصناعية قد تغير كل شيء في هذه الانتخابات.  

وفيما يتحدى الأمريكيون وباء كورونا وتبعاته تكتب صحيفة نيويورك تايمز إن الأمريكيين في هذه الآونة لا يخشون على مصالحهم الشخصية مثل فقدان وظائفهم أو الخوف على سلامتهم بقدر ما يخشون على مستقبل البلاد ومستقبل الديمقراطية في الولايات المتحدة. نشرت الصحيفة استطلاعا للرأي يوضح أن غالبية الناخبين سواء أكانوا من اليمين أم اليسار يخافون من أن تعيش الأجيال القادمة في ظروف أسوأ من تلك السائدة حاليا.

 

توفي الصحفي الشهير روبرت فيسك يوم أمس عن عمر ناهز أربعة وسبعين عاما. روبرت فيسك كان مراسل صحيفة ذي إندبندنت في الشرق الأوسط. صحيفة القدس العربي قالت إنه كان معارضا لسياسة بريطانيا والولايات المتحدة في الشرق الأوسط ومؤيدا للقضية الفلسطينية. غطى أبرز أحداث المنطقة خلال الثلاثين عاما الماضية كالحرب الأهلية اللبنانية وحرب العراق وإيران والثورة الإيرانية ومذبحة صبرا وشاتيلا وحرب الخليج الأولى والثانية وحرب إسرائيل على غزة في العامين 2008 – 2009. صحيفة ذي إندبندنت وصفت فيسك بالصحفي الشجاع الذي كان لا يتردد في إعادة النظر في الروايات الرسمية للحكومات وكان ينشر ما يكتشفه بأسلوب ذكي.  

 

في فرنسا تفتح المدارس أبوابها لاستقبال التلاميذ والمعلمين في ظروف استثنائية بعد عطلة الخريف. صحيفة ويست فرانس أشارت إلى هذه العودة المدرسية معلقة أن أهم ما يميزها هو تأبين المدرس صامويل باتي، أستاذ التاريخ والجغرافيا، الذي تم اغتياله إثر اعتداء إرهابي، وعودة الحجر الصحي، لمحاولة السيطرة على وباء كوفيد-19الذي يسجل إصابات كثيرة هذه الأيام في فرنسا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم