قراءة في الصحافة العالمية

لقاح ضد فيروس كورونا يعيد الأمل للبشرية!!

لقاح ضد فيروس كورونا يعيد الأمل للبشرية
لقاح ضد فيروس كورونا يعيد الأمل للبشرية © فرانس24

تناولت الصحف اليوم خبر إعلان شركتي فايزر وبيونتك توصلهما إلى لقاح ضد فيروس كورونا. اللقاح حسب الشركتين فعال بنسبة تفوق 90 في المئة في هذه المرحلة من التطوير. الكثير من الصحف قالت إن اللقاح يعطي البشرية جرعة أمل للتغلب على فيروس كورونا والعودة إلى حياة طبيعية. في الصحف اليوم كذلك: الحوار الليبي في تونس، ومواصلة جبهة البوليساريو إغلاق معبر الكركرات المتنازع عليه بين المغرب والجبهة، مع تهديد الجانبين باللجوء إلى استخدام السلاح.

إعلان

كلمة أمل جاءت على غلاف أكثر من صحيفة اليوم ردا على إعلان شركتي فايزر وبيونتك توصلهما للقاح قالتا إنه سيكون فعالا بنسبة تسعين في المئة. صحيفة ليزيكو الفرنسية قالت إنه يتعين تأكيد النتائج السريرية للقاح لكن هذا اللقاح يبعث الأمل في التغلب على فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من مليون شخص وقلب أنماط الحياة اليومية رأسا على عقب.. أضافت الصحيفة بالقول إن أوروبا ستتقدم بطلب للشركتين لشراء ثلاثمئة مليون جرعة من اللقاح وبشكل أولي سيتم تطعيم الكوادر الطبية والمرضى المعرضون للخطر.

صحيفة دايلي ميرور وضعت صورة اللقاح على الغلاف وكتبت إنها الزجاجة الصغيرة التي تعيد الأمل لمستقبل البشرية. وصفت الصحيفة اكتشاف اللقاح بالاختراق وكتبت إنه سيتم تطعيم ما يقارب عشرة ملايين شخص خلال الأسابيع المقبلة ابتداءً من أعياد نهاية السنة بعد نجاح اختبارات اللقاح.

صحيفة لاديبش دي ميدي الجهوية الفرنسية تساءلت هل فعلا سيتوفر اللقاح بحلول أعياد نهاية العام؟ وقالت على الغلاف دائما إن إعلان شركتي فايزر وبيونتك أن لقاحهما فعال بنسبة تسعين في المئة ضد فيروس كورونا المستجد بعث موجة أمل كبيرة وكان له الفضل في انتعاش أسواق المال في العالم.  

من كان وراء اكتشاف اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد؟ صحيفة دايلي صباح التركية نشرت صورة العالمين وهما زوجان ألمانيان من أصول تركية في الخمسينيات من العمر. هاجرت عائلتاهما إلى ألمانيا وهما لم يتعديا سن الرابعة، وكانا وراء تأسيس شركة التكنولوجيا الحيوية بيونتك في ألمانيا. قالت صحيفة دايلي صباح إنهما بهذا الاكتشاف سيصبحان في قائمة الشخصيات المئة الأكثر ثراءً في ألمانيا، وستقدر ثروتهما بثلاثة مليارات يورو حسب مجلة فلت أم سنتاغ الألمانية.  

صحيفة 20 مينوت الفرنسية استقبلت خبر اكتشاف اللقاح بحذر، وقالت إن العلماء ينتظرون معطيات تكميلية بشأن الاختبارات التي أجريت. نقلت الصحيفة تصريحات نائب اللجنة التقنية للقاحات في فرنسا دانيال فلوري يقول إن اكتشاف اللقاح هو خبر سار لكن يجب انتظار الحصول على أرقام واضحة ومعطيات مفصلة.  

في موضوع مختلف، تحتضن تونس الحوار السياسي الليبي الذي بدأ يوم أمس. المفوضات تبحث توحيد مؤسسات الحكم وإجراء انتخابات، والصحف التونسية تهتم بالحدث. صحيفة الصباح عنونت: هل يكون لقاء الفرصة الأخيرة؟ نقلت الصحيفة تصريحات الرئيس التونسي قيس سعيد التي قال فيها: لا وصاية على الشعب الليبي والحل يجب أن يكون نابعا من إرادة الشعب. كتبت الصحيفة إن الحوار الليبي - الليبي سيتواصل لستة أيام في ضاحية قرطاج. وأملت الصحيفة أن يكون هذا الموعد منعرجا جديدا في الأزمة الليبية وفرصة للفرقاء الليبيين للانتباه لمخاطر عقد من الصراعات الدموية.

تهتم الصحف المغربية بإغلاق معبر الكركرات المتنازع عليه بين المغرب وجبهة البوليساريو. المعبر الحدودي بين المغرب وموريتانيا كانت قد أغلقته البوليساريو في الواحد والعشرين من الشهر المنصرم مما تسبب في توقف عبور الصادرات والواردات المغربية من وإلى موريتانيا ودول أفريقية أخرى. صحيفة هسبرس الإلكترونية كتبت إنه وبعد إعلان جبهة البوليساريو التّصعيد وحشد قوّاتها العسكرية على امتداد الجدار العازل، بدأ الجيش المغربي يتأهب للتدخل وبدأت أسئلة كثيرة تُطرح بين المغاربة. فهل دقت ساعة الحسم العسكري، وهل تحمل الساعات المقبلة مستجدات عسكرية في المنطقة العازلة؟

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم