مخدر "الكراك" ينخر عدة أحياء في العاصمة الفرنسية باريس

عراك بين بعض مستهلكي "الكراك" في باريس
عراك بين بعض مستهلكي "الكراك" في باريس © صورة ملتقطة من شاشة فرانس 24

 سكان حي ستالينغراد في شمال غرب باريس لجؤوا إلى تويتر للتنديد بالظروف الصعبة التي يعيشها هذا الحي الذي يشكو اليوم من التلوث والضجيج وانعدام الأمن، المسؤولية عن كل هذه التجاوزات تعود إلى تجار ومستهلكي مخدر "الكراك" والذي يعرف أيضا بمخدر الفقراء. هذه الظاهرة التي تنتشر في عدة أحياء باريسية برزت أكثر للعيان مع حظر التجول الذي فرضته مؤخرا السلطات الفرنسية لوقف زحف فيروس كورونا بحسب مراقبنا.