تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري الأمم الأوروبية: فرنسا تطيح بكرواتيا وتستعد لانتزاع بطاقة التأهل لنصف النهائي من البرتغال

غريزمان يحتفل بهدفه الأول مع مبابي في مباراة فرنسا وكرواتيا بدوري الأمم الأوروبية في زغرب. 14 أكتوبر/تشرين الأول 2020
غريزمان يحتفل بهدفه الأول مع مبابي في مباراة فرنسا وكرواتيا بدوري الأمم الأوروبية في زغرب. 14 أكتوبر/تشرين الأول 2020 © أ ف ب
5 دقائق

في إطار منافسات الجولة الرابعة من المجموعة الثالثة للمستوى الأول من دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم، فازت فرنسا الأربعاء على كرواتيا في عقر دارها بالعاصمة زغرب للمرة الثانية لتطيح بها نهائيا من البطولة. وتغلب منتخب الديوك على كرواتيا 2-1 بهدفين لأنطوان غريزمان وكيليان مبابي. ومع تبقي جولتين، ستنحسر بطاقة التأهل إلى نصف النهائي بين البرتغال وفرنسا اللتين ستلتقيان في الجولة الخامسة في 14 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل على أرض الأولى.

إعلان

جدّدت فرنسا تفوقها على مضيفتها كرواتيا وأقصتها من المنافسات بفوزها عليها بنتيجة 2-1 الأربعاء ضمن الجولة الرابعة من المجموعة الثالثة للمستوى الأول من دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.

وسجل أنطوان غريزمان (8) وكيليان مبابي (79) أهداف بطلة العالم فيما أحرز نيكولا فلاشيتش (64) الهدف الوحيد لوصيفتها في مونديال روسيا 2018.

ورفعت فرنسا رصيدها إلى 10 نقاط بالتساوي مع البرتغال الفائزة في المباراة الأخرى 3-صفر على السويد، إلا أن بطلة العالم تحتل المركز الثاني بفارق الأهداف عن بطلة أوروبا، في حين خرجت كرواتيا الثالثة من المنافسات مع ثلاث نقاط من أربع مباريات فيما بقيت السويد من دون رصيد.

ومع تبقي جولتين، ستنحسر بطاقة التأهل إلى نصف النهائي بين البرتغال وفرنسا اللتين ستلتقيان في الجولة الخامسة في 14 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل على أرض الأولى، في حين تلعب بطلة أوروبا مع مضيفتها كرواتيا ومنتخب "الديوك" مع ضيفه السويدي في الجولة السادسة والأخيرة في 17 منه.

يذكر أن متصدر كل مجموعة من المجموعات الأربع يتأهل لخوض نصف النهائي العام المقبل. 

وسبق لفرنسا أن تغلبت على كرواتيا 4-2 في مباراة الذهاب التي جمعتهما على ملعب "ستاد دو فرانس" في أيلول/سبتمبر الفائت، وهي النتيجة ذاتها التي حققتها في نهائي مونديال روسيا 2018 الذي جميع المنتخبين.

وكان لوكا مودريتش أبرز اللاعبين الحاضرين في لقاء اليوم والذي غاب عن لقاء الجولة الثانية بعد أن فضّل المدرب زلاتكو داليتش منحه قسطا من الراحة بعد فترة وجيزة من انتهاء المسابقات المحلية والقارية الموسم الفائت.

وأجرى المدرب ديدييه ديشان ستة تغييرات على التشكيلة الأساسية التي بدأت أمام البرتغال، فزج في خط الهجوم بأنتوني مارسيال بدلا من أوليفييه جيرو، فيما أشرك ستيفن نزونزي وكورانتان توليسو في خط الوسط بدلا من بول بوغبا ونغولو كانتي، أما في الدفاع فدفع ببانجمان مندي وكليمان لانغليه ولوكاس دين بدلا من بانجمان بافار، بريسنيل كيمبيمبي ولوكاس هرنانديز.

وافتتح منتخب "الديوك" التسجيل بعدما مرر مندي عرضية شتتها دوماغوي فيدا بطريقة خاطئة لتصل إلى غريزمان داخل المنطقة سددها صاروخية بيسراه في سقف المرمى (8).

وبات غريزمان ثالث أفضل هداف في تاريخ فرنسا في المسابقات الرسمية بالتساوي مع جوست فونتان (21) خلف ميشال بلاتيني (27) وتييري هنري (34).

وأتيحت فرضة ذهبية لمبابي الذي مرر كرة ساقطة "لوب" إلى مارسيال من فوق المدافعين، فمررها مهاجم مانشستر يونايتد الإنكليزي عرضية إلى نجم باريس سان جرمان الذي سددها بجانب القائم (15).

وكان الحارس هوغو لوريس في المرصاد لإبعاد أول فرصة خطرة للمنتخب الكرواتي بعد أن مرر إيفان بيريشيتش الكرة إلى ماريو باشاليتش سددها من مسافة قريبة إلا أن القائد تصدى لها برجله ببراعة (30).

وكانت كرواتيا الطرف الأفضل في الشوط الثاني ونجحت في معادلة النتيجة عندما مرر مودريتش كرة عرضية عن الطرف الأيمن إلى البديل جوزيب بريكالو داخل المنطقة ومنه إلى نيكولا فلاشيتش الذي سددها بالطرف الخارجي لقدمه جميلة على يمين لوريس (64).

إلا أن مبابي كان حاضرا لإنقاذ "الزرق" بعدما مرر البديل بوغبا كرة طويلة رائعة من خلف المدافعين إلى دين داخل المنطقة تابعها "على الطائر" عرضية إلى مبابي الذي أسكنها الشباك (79).

وتألق لوريس في الدقائق الأخيرة من اللقاء مبعدا على دفعتين محاولات كراماريتش (90 و90+1) ليمنح بلاده فوزا ثمينا.

وهذه الخسارة الثانية فقط لكرواتيا على أرضها في آخر 30 مباراة.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.