الأهلي يسقط غريمه الزمالك ويتوج بكأس دوري أبطال أفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه

 نهائي دوري أبطال أفريقيا، الزمالك - الأهلي ، استاد القاهرة الدولي، القاهرة، مصر - 27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 ، لاعبو الأهلي يحتفلون بتسجيل هدفهم الثاني.
نهائي دوري أبطال أفريقيا، الزمالك - الأهلي ، استاد القاهرة الدولي، القاهرة، مصر - 27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 ، لاعبو الأهلي يحتفلون بتسجيل هدفهم الثاني. © رويترز

في نهائي القرن التاريخي الذي التقى فيه عملاقا كرة القدم، الأهلي والزمالك، أسقط  الجمعة الأهلي المصري غريمه الأزلي الزمالك بهدفين مقابل هدف واحد، محرزا بذلك لقبه التاسع في تاريخه لدوري أبطال أفريقيا. وظل التعادل سيد الموقف حتى الدقيقة الـ86 من وقت المباراة التي أحزر فيها لاعب النادي الأهلي محمد مجدي "أفشة" الهدف الثاني بصاروخية بعيدة المدى ليعزز بذلك رقم الأهلي القياسي.

إعلان

على أرضية استاد القاهرة الدولي ووراء أبواب موصدة بسبب تداعيات فيروس كورونا، خطف الأهلي المصري لقبه من التاسع على حساب عزيمه الزمالك 2-1 محرزا لقب دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم للمرة التاسعة في تاريخه ومعززا رقمه القياسي.

الأهلي يفتتح التسجيل

بكر الأهلي بافتتاح التسجيل عبر عمرو السولية برأسية اثر ركنية (5)، ثم عادل محمود عبد الرازق "شيكابالا" إثر مجهود فردي وتسديدة رائعة (31)، فيما خطف محمد مجدي "أفشة" هدف الفوز في الدقائق القاتلة (86). 

وبتتويجه، سيمثل الأهلي قارة أفريقيا في كأس العالم للأندية المقررة في الدوحة بين 1 و11 شباط/فبراير المقبل.

وافتتح الأهلي التسجيل من ركلة ركنية إلى يسار محمد أبو جبل، لعبها التونسي علي معلول تابعها عمرو السولية برأسية من مسافة قريبة في الشباك (5).

شيكابالا يثلج صدور أبناء القلعة البيضاء

وبعد ربع ساعة على البداية، بدأ الزمالك في الضغط على منطقة الفريق الأحمر من خلال محمود عبد الرازق "شيكابالا" والمغربي أشرف بن شرقي ومصطفى محمد.

وكان لأبناء القلعة البيضاء ما أرادوا، عندما أخذ القائد شيكابالا (34 عاما) الأمور على عاتقه، فانطلق على الرواق الأيمن مراوغا معلول والنيجيري جونيور أجايي والسولية، قبل أن يطلق تسديدة رائعة بيسراه انفجرت في المقص الايمن لمرمى الدولي محمد الشناوي الذي وقف يراقبها داخل الشباك (31).

مطلع الشوط الثاني، كاد الزمالك يتقدم للمرة الأولى، لكن تسديدة قوية لمصطفى محمد المكشوف أمام المرمى صدها الحارس الشناوي (50)، رد عليها حسين الشحات بواحدة أخطر ارتدت من القائم الذي أنقذ الزمالك من هدف ثان (55).

تدخل القائم مرة جديدة، لكن هذه المرة من جهة الأهلي، إثر تسديدة صاروخية من خارج المنطقة لأحمد سيد "زيزو" المتألق راهنا مع الزمالك (65).

وقبل عشر دقائق من نهاية الوقت الأصلي، مرت تسديدة قوية لمحمد مجدي "أفشة" على بعد سنتيمترات من القائم الأيمن لأبو جبل (80).

وبينما كانت المباراة تتجه نحو التمديد، هيأ "أفشة" (24 عاما)، لاعب أنبي وبيراميدز السابق، الكرة لنفسه خارج المنطقة أطلقها صاروخية "على الطاير" انفجرت في مرمى الزمالك هدفا ثانيا رائعا (86) أهدى به فريقه اللقب القاري.  

فرانس24/ أ ف ب 

   

                  

   

                  

   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم