الريال إلى الصدارة في الدوري الإسباني وليل يستعيدها في البطولة الفرنسية

ريال مدريد يفوز على إيبار في الدوري الإسباني. 20/12/2020
ريال مدريد يفوز على إيبار في الدوري الإسباني. 20/12/2020 © رويترز

فاز فريق ريال مدريد مساء الأحد خارج أرضه ضد إيبار بنتيجة 3 – 1، ليتساوى حامل اللقب بالنقاط مع أتليتيكو مدريد في صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم. أما في الدوري الفرنسي، فقد تمكن ليل من استعادة الصدارة بعد تعادله مع ضيفه باريس سان جرمان حامل اللقب صفر-صفر في ختام المرحلة السادسة عشرة. 

إعلان

شهد مساء الأحد فوزا حاسما لريال مدريد على إيبار بنتيجة 3 – 1، ليتساوى حامل اللقب في النقاط مع أتليتيكو مدريد في صدارة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم. إلى ذلك، تعادل فريق سان جرمان مع ليل بنتيجة صفر – صفر، ما مكن ليل من استعادة صدارته في ختام المرحلة السادسة عشرة من الدوري الفرنسي.

بنزيمة نجم مباراة ريال

وأتى فوز ريال مدريد بعد تمكن مهاجمه كريم بنزيمة من المحافظة على مستواه المبهر بتسجيل هدف وتقديم تمريرتين حاسمتين. وقد منح المهاجم الفرنسي انطلاقة مذهلة لريال بهز الشباك في الدقيقة السادسة من استغلال لتمريرة رودريجو ليسدد بهدوء رافعا رصيده إلى خمسة أهداف في آخر أربع مباريات بجميع المسابقات.

وابتكر الهدف الثاني في الدقيقة 13 بعد أن راوغ مدافعا على خط المرمى ومرر للخلف نحو لوكا مودريتش على حدود منطقة الجزاء ليسدد أعلى الشباك من لمسة واحدة.

وعاد إيبار لأجواء اللقاء حين قلص كيكي جارسيا الفارق بتسديدة بعيدة المدى في الدقيقة 28.

لكن فريق المدرب زين الدين زيدان ضمن الانتصار بهدف ثالث عبر لوكا فازكيز في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد تمريرة من بنزيمة ليحقق ريال فوزه الخامس على التوالي بجميع المسابقات.

فخ التعادلات

إلى الدوري الفرنسي، فقد توقفت انتصارات ليل المتتالية عند ثلاثة وسقط في فخ التعادل للمرة السادسة هذا الموسم، فرفع رصيده إلى 33 نقطة بفارق الأهداف أمام ليون الفائز على مضيفه نيس برباعية نظيفة السبت في افتتاح المرحلة، فيما تراجع باريس سان جرمان إلى المركز الثالث برصيد 32 نقطة.

وخاض فريق العاصمة المباراة في غياب نجمه البرازيلي نيمار دا سيلفا لعدم تعافيه من الإصابة، فيما أبقى المدرب الألماني توماس توخل النجم الآخر كيليان مبابي على دكة البدلاء بسبب معاناته من إصابة عضلية أرغمته على الغياب عن الحصة التدريبية السبت.

وكان باريس سان جرمان الطرف الأفضل في المباراة والأكثر استحواذا على الكرة واندفاعا إلى الهجوم وكاد يفتتح التسجيل في مناسبات عدة أبرزها رأسية الألماني ثيلو كيهرر إثر ركلة حرة جانبية انبرى لها الإيطالي اليساندرو فلورنتسي مرت بجوار القائم الأيمن (18)، وأخرى للبرازيلي رافينيا من مسافة قريبة إثر تمريرة من الأرجنتيني أنخل دي ماريا ارتطمت بالقائم الأيمن (25).

وأنقد الحارس مايك ماينان مرماه من هدف محقق بتصديه لكرة بالكعب من المهاجم الإيطالي مويز كين إثر تمريرة عرضية من دي ماريا (41).

وتابع ماينان تألقه عندما تصدى لكرة حاول مدافعه البرتغالي جوزيه فونتي إبعادها من باب المرمى لكنها كانت في طريقها إلى الشباك قبل أن يتصدى لها على دفعتين (45+2).

ودفع توخل بمبابي والألماني يوليان دراكسلر في الدقيقة 77 مكان دي ماريا ورافينيا، دون أن تتغير النتيجة.

 

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم