تنس: روجيه فيدرير يغيب عن بطولة أستراليا المفتوحة للمرة الأولى في مسيرته الاحترافية

روجيه فيدرير بعد خسارته في نصف نهائي بطولة أستراليا في 30 يناير/كانون الثاني 2020 أمام الصربي نوفاك جوكوفيتش.
روجيه فيدرير بعد خسارته في نصف نهائي بطولة أستراليا في 30 يناير/كانون الثاني 2020 أمام الصربي نوفاك جوكوفيتش. © أ ف ب/ أرشيف

سيغيب النجم السويسري روجيه فيدرير عن بطولة أستراليا المفتوحة في كرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى، والتي ستجري في شهر فبراير/شباط المقبل، للمرة الأولى في مسيرته الاحترافية لمواصلة تعافيه من جراحتين في الركبة، وذلك وفق ما أعلن منظمو المسابقة.

إعلان

أعلن منظمو بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، الإثنين أن السويسري روجيه فيدرير (39 عاما) سيغيب عن البطولة للمرة الأولى في مسيرته الاحترافية لمواصلة تعافيه من جراحتين في الركبة.

وقال مدير البطولة كريغ تيلي: "في النهاية، لم يكن لدى روجيه الوقت للاستعداد لمشقة إحدى البطولات الأربع الكبرى، وهو يشعر بخيبة أمل كبيرة لأنه لن يستطيع القدوم إلى ملبورن في عام 2021".

وشارك فيدرير في بطولة أستراليا 21 مرة متتالية وتحديدا منذ عام 2000 وتوج باللقب ست مرات آخرها عام 2018 وخسر النهائي مرة واحدة عام 2009 وخرج من دور الأربعة 8 مرات، ومن الدور الرابع 3 مرات ومثلها من الدور الثالث.

وكان قد توقف عن ممارسة أي نشاط رياضي منذ شباط/فبراير 2020، أي منذ خسارته نصف نهائي البطولة الأسترالية امام الصربي نوفاك جوكوفيتش، لكنه استأنف التدريبات مؤخرا وكان على قائمة المشاركين في بطولة أستراليا المفتوحة التي تبدأ في الثامن من شباط/فبراير المقبل.

وخضع لعملية جراحية في ركبته اليمنى أتبعها بأخرى في حزيران/يونيو، ما فتح الباب أمام غريمه الإسباني رافايل نادال لمعادلة رقمه القياسي من حيث عدد الألقاب الكبرى (20) بعد تتويجه بطلا لرولان غاروس الفرنسية للمرة الثالثة عشرة.

وسيركز فيدرير الآن على استعداده لبقية موسم 2021 وتحديدا أولمبياد طوكيو حيث يمني النفس بالتتويج بأول ميدالية ذهبية في منافسات الفردي.

وجاء انسحاب اللاعب السويسري في الوقت الذي حصل فيه المصنف الأول عالميا سابقا آندي موراي (33 عاما) على بطاقة دعوة للمشاركة في البطولة التي بلغ مباراتها النهائية خمس مرات.

وكافح بطل أولمبيادي لندن 2012 وريو دي جانيرو 2016 من أجل استعادة مستواه بعد العمليات الجراحية التي خضع لها في وركه واضطرته إلى إعلان اعتزاله عام 2019 قبل أن يعدل عن قراره.

تقام تصفيات الرجال لبطولة أستراليا في الدوحة والسيدات في دبي بين 10 و13 من كانون الثاني/يناير، ثم ينتقل اللاعبون واللاعبات وفرقهم إلى أستراليا للخضوع لحجر صحي إجباري مدته 14 يوما.

وستقام المباريات بمدرجات نصف ممتلئة في ظل السيطرة الراهنة على الفيروس في ملبورن، لكن على اللاعبين الخضوع لحجر لمدة 14 يوما.

وتأكد الموعد الجديد للبطولة (8-21 شباط/فبراير) عقب مفاوضات طويلة بين الاتحاد الأسترالي للعبة والمسؤولين المحليين في ملبورن، وذلك بعد فترة إغلاق طويلة بسبب موجة ثانية من كورونا امتدت حتى تشرين الأول/أكتوبر.

وسيصل اللاعبون إلى أستراليا في 15 كانون الثاني/يناير ويدخلون في حجر لمدة أسبوعين في فقاعة صحية آمنة، والعديد منهم قادمون من دول لا يزال الفيروس في أوج هجمته.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم