كرة القدم-كأس إيطاليا: يوفنتوس يحرز لقبه الرابع عشر إثر فوزه على أتالانتا 2-1

حارس يوفنتوس جيانلويجي بوفون يحفتي مع زملائه بلقب كأس إيطاليا في ما قد تكون آخر مباراة له مع "السيدة العجوز".
حارس يوفنتوس جيانلويجي بوفون يحفتي مع زملائه بلقب كأس إيطاليا في ما قد تكون آخر مباراة له مع "السيدة العجوز". © أ ف ب

توج فريق يوفنتوس بكأس إيطاليا لكرة القدم للمرة الرابعة عشرة في تاريخه إثر فوزه على أتالانتا بيرغامو 2-1، مساء الأربعاء في مباراة أقيمت على ملعب "مابي" في مدينة ريجيو إميليا وشهدت عودة الجماهير إلى الملاعب. وسجل هدفي يوفنتوس السويدي ديان كولوسيفسكي (31) وفيديريكو كييزا (73)، فيما أحرز الأوكراني روسلان مالينوفسكي هدف أتالانتا الوحيد (41).

إعلان

توج نادي يوفنتوس الأربعاء بكأس إيطاليا لكرة القدم للمرة الرابعة عشرة في تاريخه إثر فوزه على أتالانتا بيرغامو 2-1. وسجل هدفي يوفنتوس السويدي ديان كولوسيفسكي (31) وفيديريكو كييزا (73)، فيما أحرز الأوكراني روسلان مالينوفسكي هدف أتالانتا الوحيد (41).

وشهدت المباراة التي أقيمت على ملعب "مابي" في مدينة ريجيو إميليا عودة الجماهير إلى الملاعب إذ سمح بحضور 4300 متفرج، أي أقل بنسبة 20% من سعة الملعب الخاص بنادي ساسوولو، بينهم المئات من كل ناد ولكن أيضا الضيوف أمثال العاملين في القطاع الصحي من ريجيو إميليا رومانيا.

وأجبر المنظمون الجماهير على الخضوع لفحص "كوفيد-19" (إذا لم يتم تطعيمهم أو لم يتعافوا منذ أقل من ستة أشهر)، لحضور المباراة التي اعتبرتها السلطات "اختبارا لوجود الجمهور في المستقبل في الأحداث الرياضية في إيطاليا".

وهي المرة الخامسة التي يبلغ فيها أتالانتا المباراة النهائية بعد 1963 عندما توج باللقب الوحيد في تاريخه في مختلف المسابقات، و1987 و1996 و2019.

لكن يوفنتوس، حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في مسابقة الكأس (14 لقبا)، تمكن من تفادي سيناريو الموسم الماضي عندما سقط في النهائي أمام نابولي بركلات الترجيح.

وبدأت المباراة بهجوم ضاغط من أتالانتا، حين انطلق الكولومبي دوفان زاباتا داخل منطقة جزاء يوفنتوس، ومرر كرة إلى زميله الأرجنتيني خوسيه لويس بالومينو الذي سدد أرضية تصدى لها جانلوجي بوفون بقدمه في الدقيقة الثالثة.

وكاد السويسري ريمو فريولر أن يُسجل هدف التقدم لأتالانتا في الدقيقة 25، بتسديدة مرت إلى جانب القائم الأيمن لمرمى بوفون.

لكن، على عكس رياح المباراة، نجح يوفنتوس في افتتاح التسجيل عن طريق كولوسيفسكي من هجمة عكسية قادها كريستيانو رونالدو، فوصلت الكرة إلى ويستون ماكيني الذي مرر عرضية داخل منطقة الجزاء، أسقطها السويدي بطريقة رائعة بيسراه إلى يمين الحارس بيرلويجي غوليني (31).

إلا أن أتالانتا أدرك التعادل في الدقيقة 41، إذ تلقى مالينوفسكي عرضية من الرواق الأيمن، فسدد الكرة قوية في شباك بوفون الذي عجز عن صدها، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1.

وكان كييزا صاحب الكلمة الأخيرة في المباراة، وتحديدا في الدقيقة 73، حين انطلق بهجمة من الطرف الأيسر، وتبادل التمريرات مع كولوسيفسكي قبل أن ينفرد بالحارس غوليني، ويسدد يسارية قوية داخل الشباك.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24