ماكرون يستقبل رئيس الوزراء العراقي ويشدد على أهمية دعم سيادة بغداد ومكافحة الإرهاب

إيمانويل ماكرون
إيمانويل ماكرون © أ ف ب

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد استقباله رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الاثنين في باريس، على أهمية مواصلة الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب ومواجهة التحديات التي تؤرق بغداد وعلى رأسها تنظيم "الدولة الإسلامية". وعبر الرئيس الفرنسي عن دعمه لسيادة العراق ورفضه التدخل الأجنبي في شؤونه.

إعلان

أصدرت الرئاسة الفرنسية الثلاثاء بيانا قالت فيه إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون استقبل الاثنين رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في إطار زيارة رسمية للبلاد تأكيدا لأواصر الصداقة التي تربط البلدين، وشددا عقب اجتماع في باريس على أهمية مكافحة الإرهاب.

ويأتي الاجتماع بعد زيارة الرئيس الفرنسي للعراق في سبتمبر/أيلول عندما عبر عن دعمه لسيادة العراق وقال إن التحديات الرئيسية للعراق تتمثل في تنظيم "الدولة الإسلامية" والتدخل الأجنبي في شؤونه. وذكر البيان أيضا أن الزعيمين رحبا بخطط مجموعة ألستوم الفرنسية للعمل في مشروع مترو بغداد.

 

فرانس24/رويترز 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم