ألمانيا تتجه إلى حظر جماعة "الذئاب الرمادية" التركية المتهمة بتبني "عقيدة قومية وعنصرية"

تظاهرة لأنصار جماعة "الذئاب الرمادية" التركية في مدينة روتردام الهولندية، في 11 مارس.آذار 2O17.
تظاهرة لأنصار جماعة "الذئاب الرمادية" التركية في مدينة روتردام الهولندية، في 11 مارس.آذار 2O17. © أ ف ب

دعا نواب ألمان الأربعاء الحكومة إلى النظر في حظر جماعة "الذئاب الرمادية" القومية التركية المتطرفة، المرتبطة بشكل وثيق بأحد حلفاء الرئيس رجب طيب أردوغان. وبحسب المشرعين الألمان، هناك نحو 11 ألف تركي ينتمون إلى اليمين المتطرف في ألمانيا. وكانت فرنسا أعلنت مطلع شهر نوفمبر/تشرين الثاني حل هذه الجماعة، المتهمة بتبني "عقيدة قومية وعنصرية".

إعلان

دعا نواب ألمان الأربعاء الحكومة إلى النظر في حظر جماعة "الذئاب الرمادية" القومية التركية المتطرفة، والمرتبطة بشكل وثيق مع "حزب الحركة القومية" الذي يتزعمه دولت بهتشلي المتحالف مع "العدالة والتنمية" بزعامة رجب طيب أردوغان.

واتهم المشرعون الألمان جماعة "الذئاب الرمادية" بتبني "عقيدة قومية وعنصرية".  

وأيد النواب مشروع قانون يطالب الحكومة "بمراقبة أنشطة الحركة في ألمانيا عن كثب والتصدي لها بحزم من خلال حكم القانون لدينا". وأورد مشروع القانون أن هناك نحو 11 ألف تركي ينتمون إلى اليمين المتطرف في ألمانيا.

ويرى محللون أن دور "حزب الحركة القومية" حاسم لتمكين أردوغان من الاستمرار في بسط سيطرته على تركيا، حيث كان دعم بهتشلي له عاملاً رئيسياً وراء فوزه في الانتخابات الرئاسية عام 2018.

وكانت فرنسا قد أعلنت مطلع شهر نوفمبر/تشرين الثاني حل جماعة "الذئاب الرمادية" بعد يومين من فرض حظر عليها. وجاء القرار بعد تشويه نصب تكريمي لضحايا الإبادة الأرمنية قرب مدينة ليون (وسط البلاد) بكتابات شملت عبارة "الذئاب الرمادية".

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم