فيروس كورونا: فرنسا تتخطى عتبة 70 ألف وفاة ورئيس الوزراء يعد بتسريع حملة التلقيح

رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس أثناء مؤتمر صحفي حول تطور الوضع الصحي في البلاد، باريس، 10 ديسمبر/كانون الأول 2020
رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس أثناء مؤتمر صحفي حول تطور الوضع الصحي في البلاد، باريس، 10 ديسمبر/كانون الأول 2020 © أ ف ب
4 دقائق

تخطت فرنسا السبت عتبة 70 ألف وفاة بفيروس كورونا منذ بدء الجائحة، وفق أرقام مديرية الصحة العامة الفرنسية. من جانب آخر، عبر رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس السبت عن أمله أن تشهد حملة التلقيح ضد كوفيد-19 "تقدما متسارعا" مع تزايد المخاوف من تفش جديد للوباء يرتبط بظهور الفيروسات المتحورة. 

إعلان

تجاوزت فرنسا السبت عتبة 70 ألف وفاة جراء فيروس كورونا وذلك منذ بداية الجائحة في وقت دخلت فيه البلاد في حظر تجول شامل من السادسة مساء وحتى السادسة صباحا خشية تسارع انتشار الفيروس.

وجاء في الحصيلة اليومية للمديرية أن فرنسا سجلت ما مجموعه 70 ألفا و142 وفاة جراء كوفيد-19، بينها 196 في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

ويبقى عدد الإصابات الجديدة مرتفعا مع تسجيل 21 ألفا و406 إصابات في الساعات الـ24 الأخيرة في رقم يقارب ما سجل في الأيام الأخيرة.

ولا يزال الضغط على المستشفيات كثيفا مع وصول العدد الإجمالي للمصابين الموجودين فيها إلى 24 ألفا و985 شخصا بينهم 1199 تم إحصاؤهم السبت. وثمة 2731 من هؤلاء في أقسام الإنعاش. واستقرت نسبة الفحوص الإيجابية على 6,5 في المئة.

ودخلت فرنسا اعتبارا من السبت في حظر تجول شامل يبدأ الساعة 18,00 خشية تفش جديد للوباء يرتبط بظهور الفيروسات المتحورة في قرار يشدد القيود التي ترزح تحت وطأتها المؤسسات التجارية بالخصوص.

آمال في تسريع حملة التطعيم

من جانب آخر، عبر رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس السبت عن أمله أن تشهد حملة التقيح ضد كوفيد-19 "تقدما متسارعا" وأن تجري "بهدوء وبشكل منظم"، مؤكدا أن الحكومة "على قدر التحدي" وأنه يستحيل تلقيح كل من تتخطى أعمارهم 75 عاما "خلال أيام".

وإلى الآن تم تلقيح ما مجموعه 390 ألف شخص في فرنسا، كما تم تحديد مليون موعد لتلقي اللقاح، وفق كاستيكس، في حين تتواصل الاتهامات للحكومة ببطء حملة التلقيح.

وخلال زيارة لمدينة ليون قال كاستيكس "أذكركم جميعا بأن حملات التلقيح ستجري بشكل منظم وبما يضمن سلامة كل مواطنينا".

وأقر رئيس الوزراء الفرنسي بأنه "من المستحيل في غضون أيام، سواء في فرنسا أو في أي بلد آخر، تلقيح خمسة ملايين مسن ممن تتخطى أعمارهم 75 عاما مدعوين لتلقي اللقاح اعتبارا من الاثنين".

لكنه أضاف "سنكون على قدر هذا التحدي (...) الذي سنواجهه بهدوء وبمصارحة الناس بالحقيقة، حتى عندما تتسبب عمليات الإنتاج، وهو ما نشهده أحيانا، بتأخير تسليم (الجرعات) إلى بلادنا"، وذلك غداة إعلان شركة فايزر الأمريكية أن وتيرة تسليم اللقاحات ستتراجع "لثلاثة أو أربعة أسابيع".

لكن فايزر أعلنت السبت أنها وضعت "خطة" لتسريع الإنتاج والعودة إلى جداول مواعيد التسليم السابقة لدول الاتحاد الأوروبي "اعتبارا من الأسبوع الذي يبدأ في 25 كانون الثاني/يناير".

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم