أول اتصال هاتفي بين ماكرون وبايدن.. "تقارب كبير في وجهات النظر" بين باريس وواشنطن

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يتحدث عبر الهاتف لتهنئة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، في قصر الإليزيه في باريس، في 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2020.
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يتحدث عبر الهاتف لتهنئة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، في قصر الإليزيه في باريس، في 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2020. © أ ف ب

أجرى الرئيس الفرنسي مساء الأحد أول اتصال هاتفي مع نظيره الأمريكي الجديد جو بايدن. وتناول الرئيسان خلال المحادثة بعض القضايا الشائكة منها الملف النووي الإيراني والأوضاع في لبنان ومخاطر وباء فيروس كورونا والمناخ. وأعلن الإليزيه عن وجود "تقارب كبير في وجهات النظر" بين الرئيسين حول القضايا الدولية الرئيسية.

إعلان

خلال أول اتصال هاتفي بينهما منذ تولي الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن منصبه، ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد أن بلاده ستتعاون مع الولايات المتحدة بشأن البرنامج النووي الإيراني والوضع في لبنان.

وقال ماكرون إنه لاحظ تقاربا كبيرا مع بايدن في وجهات النظر، لا سيما إزاء جائحة فيروس كورونا وقضايا الأمن الدولي. وأضاف أن البلدين سيتعاونان في مجال الصحة في إطار منظمة الصحة العالمية، وخصوصا فيما يتعلق بدعم الدول الأكثر تضررا من الجائحة.

وفي وقت لاحق، أكد قصر الإليزيه وجود "تقارب كبير في وجهات النظر" بين الرئيسين الفرنسي  والأمريكي حول القضايا الدولية الرئيسية، خاصة المناخ.

كما أعرب الرئيسان أيضا عن "رغبتهما في العمل معا من أجل السلام في الشرقين الأدنى والأوسط"، وفق ما أوضحت الرئاسة الفرنسية.

 

فرانس24/ رويترز/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم