الإليزيه: هذا ما بحثه ماكرون وبايدن بشأن إيران ولبنان والصين

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون © رويترز

‏أبدت مصادر الرئاسة الفرنسية ارتياحا للنهج الذي تريد إدارة جو بايدن الأمريكية اتباعه في العلاقات مع الحلفاء، وفي مقاربة الملفات الدولية. ودعت باريس إيران للعودة إلى التزاماتها في الاتفاق النووي الإيراني "إذا أرادت عودة واشنطن إليه". ونوهت بأن لبنان حضر في الاتصال بين الرئيسين إيمانويل ماكرون وجو بايدن قبل يومين وشددت على ضرورة تشكيل حكومة تحظى بثقة كافية لتلقي المساعدات الدولية. وفيما يتعلق بالرسالة التي وقعها بطاركة مشرقيون وشخصيات فرنسية تطالب برفع العقوبات عن سوريا خشية من تدهور الوضع الإنساني اعتبرت مصادر الإليزيه أن "قلق" البطاركة مشروع، نظرا للعقوبات التي فرضتها إدارة ترامب السابقة لكنها شددت على أن العقوبات الأوروبية فردية ولا تطال الشق الإنساني.