تل أبيب تستدعي سفير فرنسا على خلفية تصريحات لودريان حول مخاطر "فصل عنصري" محتمل في إسرائيل

وزير الخارجية الفرنسي في نيو دلهي في 13 أبريل/نيسان 2021.
وزير الخارجية الفرنسي في نيو دلهي في 13 أبريل/نيسان 2021. © أ ف ب - أرشيف

أكد متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية الخميس أن تل أبيب استدعت السفير الفرنسي لديها احتجاجا على تصريحات لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان حول مخاطر أن تشهد الدولة العبرية "فصلا عنصريا" قويا في حال الاستمرار "بمنطق الدولة الواحدة".

إعلان

استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية الخميس السفير الفرنسي لدى إسرائيل، إريك دانون، بعد تصريحات أدلى بها وزير الخارجية جان إيف لودريان عن "احتمال حدوث فصل عنصري كبير" في البلاد على خلفية المواجهات التي اندلعت بين يهود وعرب في مدن إسرائيلية عدة خلال النزاع الأخير مع حماس فس قطاع غزة.  

وأكد مصدر دبلوماسي فرنسي لوكالة الأنباء الفرنسية أن وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكينازي اعتبر خلال لقائه السفير الفرنسي إريك دانون في مقر الوزارة في القدس، تصريحات لودريان "غير مقبولة".

وأضاف متحدث باسم الوزارة نقلا عن أشكينازي قوله إن هذه التصريحات "غير مقبولة ولا أساس لها ومنفصلة عن الواقع". 

وكان لورديان صرح الأحد أن "احتمال حدوث فصل عنصري كبير" ما لم يتم التوصل إلى قيام دولة فلسطينية بجانب إسرائيل. وقال خلال مقابلة صحافية مع محطة "أر تي أل" الإذاعية وصحيفة "لوفيغارو" إنها "المرة الأولى التي يحصل ذلك ما يظهر أنه في حال اعتماد حل آخر غير حل الدولتين ستتوافر مكونات فصل عنصري يستمر لفترة طويلة".

وحذر الوزير من "خطر وقوع فصل عنصري قوي في حال الاستمرار بمنطق الدولة الواحدة أو إطالة الوضع الراهن. حتى إطالة الوضع الراهن قد يؤدي إلى ذلك".

وورأى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في هذه التصريحات الأربعاء "درسا أخلاقيا يتسم بالنفاق والتضليل بشأن هذه القضية". .

وشهدت الدولة العبرية مؤخرا تصاعدا في النزاع بين اليهود والعرب في المدن والبلدات العربية والمختلطة، على إثر تبادل القصف بين إسرائيل والفصائل المسلحة في قطاع غزة الذي استمر 11 يوما.

وشهدت العاصمة الفرنسية باريس تنظيم مظاهرات مؤيدة للفلسطينيين شارك فيها عدة آلاف.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24