منظمة الصحة توافق على الاستخدام الطارئ للقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا

منظمة الصحة العالمية توافق على الاستخدام الطارئ للقاح أسترازينيكا
منظمة الصحة العالمية توافق على الاستخدام الطارئ للقاح أسترازينيكا © أ ف ب/ أرشيف

وافقت منظمة الصحة العالمية الإثنين على الاستخدام الطارئ للقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، والذي ستوزع كميات منه عن طريق آلية "كوفاكس" التي تقودها المنظمة لصالح الدول الأكثر فقرا. ويعد هذا اللقاح أقل تكلفة وأسهل توزيعا من بعض اللقاحات المنافسة.

إعلان

أعطت منظمة الصحة العالمية الإثنين موافقتها على الاستخدام الطارئ للقاح أسترازينيكا ضد كوفيد-19، ما سيسمح ببدء توزيعه عبر آلية "كوفاكس" التي وضعت لضمان التوزيع العادل للقاحات.

وتشكل جرعات لقاح أسترازينيكا الغالبية العظمى من 337,2 مليون جرعة لقاح تنوي آلية "كوفاكس" التي تقودها منظمة الصحة العالمية إلى جانب تحالف اللقاحات (غافي) وائتلاف "سيبي" للابتكار في مواجهة الأوبئة، توزيعها خلال الفصل الأول من العام.

وتنتج الجرعات المخصصة "لكوفاكس" في معهد الأمصال الهندي "سيروم اينستيتيوت أوف إنديا" وفي كوريا الجنوبية. ويتعلق هذا الترخيص الطارئ بنسختين من اللقاح.

وسبق أن أوصت باللقاح الأسبوع الماضي لجنة اللقاحات في منظمة الصحة العالمية لكل من تزيد أعمارهم عن 18 عاما وحتى في الدول التي تشهد تفشيا لنسخ من الفيروس أشد عدوى، موضحة أنه يجب إعطاء جرعتين منه بفاصل زمني يتراوح ما بين ثمانية أسابيع و12 أسبوعا لجميع البالغين.

وبالنسبة لمنظمة الصحة العالمية وخبرائها، فإن الهدف من هذا اللقاح في الوقت الحالي هو الحد من خطورة الوباء وتقليل معدل الوفيات الناجمة عنه، بعدما أودى منذ أكثر من عام بحياة 2,4 مليون شخص.

وكان مدير عام منظمة الصحة العالمية قد دعا أواخر كانون الثاني/يناير إلى عدم تكرار أخطاء الماضي والتخلي عن الدول الفقيرة بانتظار أن تلقح الدول الغنية سكانها. وحذر من خطر الوقوع في "إخفاق أخلاقي كارثي".

ويعتبر لقاح أسترازينيكا أقل تكلفة وأسهل توزيعا من بعض اللقاحات المنافسة، بما فيها لقاح (فايزر-بايونتيك)، الذي أدرج للاستخدام في الطوارئ من قبل المنظمة أواخر ديسمبر/ كانون الأول.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم