تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراقبون

فيديو لطرد مهاجر غير شرعي في فرنسا وسكان بريقة في ليبيا لا يجنون شيئا من الذهب الأسود

برنامج أسبوعي يُقدم لكم كل سبت عند الساعة 06h45 بتوقيت باريس، ويتناول أهم الوقائع والأحداث الدولية الراهنة من خلال شهادات مباشرة لأشخاص عايشوا الحدث عن قرب. يعرض البرنامج صورا ونصوصا وأشرطة فيديو وتسجيلات أرسلها مراقبون هواة وتم التأكد من صحتها وترجمتها من قبل صحافيي قناتنا.

إعلان

الموضوع الأول :

المشاهد التي سنعرضها عليكم الآن صدمت الكثير من رواد الإنترنت. صورت على متن طائرة في مطار مدينة ليون الفرنسية. وفيها نرى رجلا طُرح أرضا يجري ترحيله من فرنسا على متن هذه الطائرة بعدما تبين للسلطات أنه تونسي بدون أوراق إقامة. لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو: هل الطريقة التي يعامل بها هذا الرجل مقبولة أم أن رجال الشرطة يقومون بعملهم؟ مراقبنا أحمد بن رمضان يعلق على هذه المشاهد.

بعد الحادثة، أحيل الرجل أمام أحد القضاة في مدينة ليون. سيقضي عشرة أشهر في سجن فرنسي قبل أن يتم ترحيله من جديد إلى بلاده.

 الموضوع الثاني :

ننتقل الآن إلى ليبيا وتحديدا إلى البريقة شرق البلاد. هذه المنطقة قادرة أن تكون غنية جدا لأنها مركز ثاني أكبر مصفاة في البلاد. لكن فيما تستفيد العاصمة طرابلس من معظم عائدات النفط يعيش سكان البريقة في الفقر والعوز. "النفط تحت أقدامهم والفقر في أحوالهم" عنوان التقرير الذي أعددناه مع مراقبنا موسى المغربي.

لقطات الأسبوع : 

محطتنا الأولى في غزة في اليوم الأول من بدء عمليات القصف الإسرائيلي على القطاع. هؤلاء الشباب يتدربون على رياضة الباركور البهلوانية. فجأة ينفجر صاروخ خلفهم... ثم يليه ثانِ ... لكن ذلك لا يمنعهم من الاستمرار في التمارين والتصوير.

محطتنا الثانية والأخيرة في الدار البيضاء حيث تثور ثائرة أطباء القطاع العمومي. كما تشرح لنا مراقبتنا، كريمة، في المغرب قد تكون طبيبا وفقيرا في آن. فالكثير من الأطباء لا يتقاضون سوى ثلاثمئة وخمسين يورو في الشهر وذلك لقاء ساعات عمل قد تصل أحيانا إلى تسعين ساعة في الأسبوع. ومن السخرية بمكان أن من يعالج الناس لا يستفيد في بعض الأحيان من التغطية الصحية...

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.