تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أنتم هنا

قيادة القوارب في الشمال الفرنسي..عندما تصبح المهنة فن العيش

في شمال فرنسا، قيادة القوارب مهنة تتوارثها الأجيال ولكنها تحمل في طياتها الكثير من المخاطرة والمعاناة. في سنوات السبعينات كان عدد البحارة يقارب العشرة آلاف، واليوم لا يتجاوز هذا العدد الألف، حتى أجواء العمل لم تعد كما كانت عليه من قبل.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن