تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة - اسرائيل

أولمرت في زيارة الى واشنطن

1 دَقيقةً

توجه رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت الى واشنطن للاجتماع بالرئيس الامريكي جورج بوش، بعد ساعات من لقاء مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس عقد في مناخ طغت عليه الازمة السياسية الاسرائيلية ومشكلة الاستيطان.

إعلان

غادر رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت مساء الاثنين اسرائيل متوجها الى الولايات المتحدة حيث سيلتقي الرئيس جورج بوش، كما افاد مراسل لوكالة فرانس برس.

وتوجه اولمرت الى واشنطن بعد بضع ساعات من لقاء مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس عقد في مناخ طغت عليه ازمة سياسية في اسرائيل واعلان انشطة استيطانية يهودية جديدة انتقدتها الولايات المتحدة.

وقد تكون زيارة اولمرت التي تستغرق ثلاثة ايام، الاخيرة لرئيس الوزراء الاسرائيلي الذي اضعفته الدعوات الى الاستقالة بسبب شبهات فساد تطاله.

وتزداد يوميا احتمالات اجراء انتخابات مبكرة ذلك ان عددا كبيرا من المعلقين الاسرائيليين يعتبرون ان اولمرت سيودع بوش الذي كان يامل في التوصل الى اتفاق سلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين قبل نهاية ولايته في كانون الثاني/يناير 2009.

الا ان مسؤولا اميركيا كبيرا اعتبر ان المباحثات مع بوش التي ستتناول جهود السلام في الشرق الاوسط والبرنامج النووي الايراني، لن تتاثر بالازمة السياسية الاسرائيلية.

وسيبحث اولمرت ايضا في واشنطن تفاصيل مساعدة عسكرية وعد بها الرئيس بوش، بحسب مسؤول اسرائيلي.

وسيلتقي من جهة اخرى المرشحين المعينين او المحتملين الى الانتخابات الرئاسية الاميركية المقبلة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.