تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - اجتماع

حملة أوروبية ضد الزواج القسري

1 دَقيقةً

اطلقت في ضاحية باريس حملة اوروبية ضد الزواج القسري كانت قد بدأتها رابطة المنظمات الاسلامية الهولندية قبل ان تنتقل الى عدة بلدان أوروبية لتلبي حاجة إلى التوعية والتواصل لا تقتصرعلى المسلمين فقط.

إعلان

افادت مراسلة وكالة فرانس برس ان حملة اوروبية ضد الزواج القسري بدأت في هولندا في كانون الثاني/يناير بمبادرة من منظمات اسلامية، اطلقت السبت في ضاحية باريس الشمالية.

وقال عبد الباسط زويتن من مركز "توحيد" الثقافي الذي اطلق هذه الحملة بدعم من مدينة سان دوني "نأمل بفضل هذه الحملة ايقاظ ضمائر الاهل والاطفال من خلال القيام بنشاطات ميدانية للتوصل الى تبصر حول موضوع معقد".

واطلقت هذه الحملة في كانون الثاني/يناير من قبل رابطة المنظمات الاسلامية الهولندية وبلدية روتردام قبل ان تنتقل الى المانيا وبريطانيا وبلجيكا واسبانيا وايطاليا.

وقالت ماريان فورتورن المسؤولة عن الحملة "لاحظنا ان هذه الحملة تلبي حاجة ماسة الى المعلومات والتبادل والتواصل، ونجحنا في دول عدة في اجراء مناقشات حول مواضيع شخصية وحساسة مرتبطة بالزيجات القسرية".

واوضحت انه "حتى وان كانت الاجيال الحالية اقل تضررا، فليس لدينا ارقام رسمية ذات مصداقية تتعلق بالزيجات القسرية"، مشيرة الى "انها لا تتعلق فقط بالمسلمين".

وكانت دائرة لاسين-سان-دوني في شمال باريس حيث غالبية السكان من اصل اجنبي، اطلقت نهاية 2006 مبادرة للتصدي للزيجات القسرية لمساعدة الاختصاصيين على التواصل مع الشابات اللواتي يتعرضن لهذه الظاهرة وتوعية الجمهور.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.