تخطي إلى المحتوى الرئيسي
دورة كويز لكرة المضرب

نادال يجرد روديك من اللقب ويمر للنهائي

2 دَقيقةً

جرد الاسباني رافايل نادال المصنف اول الاميركي اندي روديك الثالث من لقبه بطلا لدورة كوينز الانكليزية في كرة المضرب البالغة جوائزها 675 الف يورو، بعدما هزمه بنتيجة 7-5 و6-4 في نصف النهائي.

إعلان

يلتقي نادال في النهائي مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثاني الذي سحق الارجنتيني دافيد نالبانديان الرابع 6-1 و6-صفر.

وكان نادال تأهل لاول مرة في مسيرته الى نصف النهائي بعد مباراة ماراتونية تغلب فيها على الكرواتي ايفو كارلوفيتش الثامن 6-7 (5-7) و7-6 (7-5) و7-6 (7-4) امس، بعد فشله في تجاوز ثمن النهائي خلال مشاركتيه السابقتين لانه ليس من الاختصاصيين على الارض العشبية.

وحرم نادال الذي توج الاحد الماضي للمرة الرابعة على التوالي بطلا في رولان غاروس الفرنسية، ثاني البطولات الاربع الكبرى، روديك من لقب خامس في كوينز بعد اعوام 2003 و2004 و2005 و2007 وبالتالي الانفراد بالرقم القياسي في عدد الالقاب الذي يتقاسمه حاليا مع الاميركي جون ماكنرو (1979 و1980 و1981 و1984) والالماني بوريس بيكر (1985 و1987 و1988 و1996) والاسترالي ليتون هويت الحادي عشر (2000 و2001 و2002 و2006).

وكان روديك خسر قبل اليوم مباراة واحدة من اصل 26 خاضها على ملاعب كوينز العشبية في السنوات الخمس الماضية، وهو فشل في تجديد فوزه على الاسباني بعد ان كان هزمه في ربع نهائي دورة دبي مطلع آذار/مارس.

ولحق روديك بهويت الذسي خرج من المنافسة امس في ربع النهائي على يد ديوكوفيتش، وبات على اي منهما الانتظار عاما كاملا اذا اراد الانفراد بالرقم القياسي.

وبدأت المباراة متكافأة من الطرفين قبل ان يتمكن نادال من كسر ارسال روديك في الشوط الحادي عشر وتقدم 6-5 ثم انهاها 7-5 بارساله.

وفي الثانية، ارتكب روديك خطأين مباشرين في الشوط الخامس ففقد ارساله وتقدم الاسباني 3-2، وتابع تفوقه على منافسه حتى النهاية.

وتحمل المباراة النهائية غدا بين نادال وديوكوفيتش اكثر من مغزى، فالاول يريد ان يؤكد للثاني انه يستطيع الحاق الهزيمة به على العشب ايضا بعد ان كان هزمه على تراب رولان غاروس في نصف نهائي البطولة الفرنسية، في حين تمثل بالنسبة الى الثاني تحديا كبيرا من اجل رد الصاع صاعين والثأر من الاسباني.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.