تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تشاد

تبادل إطلاق النار بين جنود أوروبيين ومتمردي تشاد

1 دَقيقةً

هاجم متمردو تشاد مدينة تتمركز فيها قوات تابعة للاتحاد الاوروبي لحماية لاجئين مدنيين . وقام جنود اوروبيون بتبادل اطلاق النار مع المتمردين.

إعلان

اكدت القيادة العامة للقوة الاوروبية في تشاد وافريقيا الوسطى ومقرها في مون فاليريان بالقرب من باريس، ليل السبت الاحد ان جنودا اوروبيين فتحوا النار خلال حوادث وقعت بالقرب من جوز بيضا بشرق تشاد.

وجاء في بيان نشر في باريس ان "جنود ايرلنديين تابعين للقوة الاوروبية (يوفور) منتشرين لحماية مخيمات اللاجئين والنازحين في الجبل، اربعة كيلومترات الى شمال غرب جوز بيضا، فتحوا النار" السبت.

واوضح البيان ان الجنود الاوروبيين كانوا "وسط تبادل لاطلاق النار بين مجموعة مسلحة غير معروفة والجيش التشادي النظامي".

واضاف البيان ان الجنود "ردوا باطلاق عيارات تحذيرية ولم يقع ضحايا في صفوفهم".

وقال ايضا ان "وسائل استطلاع برية وجوية نشرت لمراقبة تطور الوضع وتأمين حماية المخيمات".

واكد البيان ان "بعض العمال الانسانيين اجلوا بناء على طلبهم بسيارات هولندية الى مخيم الكتيبة المتعددة الجنسية التابعة للقوة الاوروبية في جوز بيضا الذي تتولى قيادته ايرلندا".

واشار الى ان "هذا الحادث يشير الى التعقيد الذي تواجهه عملية يوفور ويظهر اهمية وجود قوة دولية محترفة لمواجهة التحدي".

وكان المتمردون التشاديون، الذين يؤكدون "تقدمهم" نحو نجامينا، استولوا لساعات السبت على مدينة جوز بيضا.

ولكن وزير الاعلام التشادي محمد حسين اعلن ان الجيش التشادي "يطارد مرتزقة فارين يعملون لصالح السودان".

وقال ان "رتلا من المرتزقة نفذ عملية استيلاء على جوز بيضا قبل ان يفر نحو الشرق حيث تطاردهم قوات الدفاع والامن".
   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.