تخطي إلى المحتوى الرئيسي
زيمبابوي - معارضة

المعارضة لن تشارك في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية

1 دَقيقةً

أعلن زعيم المعارضة في زيمبابوي مورغان تسفانجيراي انسحابه من السباق الرئاسي مؤكدا أنه لن يطلب من الناخبين "المخاطرة بحياتهم" للتصويت في الجولة الثانية من الانتخابات المقررة في 27 تموز/يوليو المقبل.

إعلان

قال تسفانجيراي في مؤتمر صحافي في هراري "لن نشارك بعد الان في مهزلة عملية انتخابية توصم بالعنف وعدم الشرعية".

واضاف ان حركة التغيير الديموقراطي (المعارضة) "لا تستطيع ان تطلب من الناخبين المخاطرة بحياتهم للتصويت في 27 تموز/يوليو".

أعلن مصدر في حركة التغيير الديموقراطي اكبر احزاب المعارضة في زيمبابوي ان المعارضة بدأت اليوم الاحد مناقشة مسألة الابقاء على مشاركتها في الانتخابات الرئاسية على الرغم من اجواء العنف.

وقال هذا المصدر لوكالة فرانس برس "ستجرى مناقشات حقيقية وستطرح آراء مختلفة حول صلاحية المشاركة او عدم المشاركة في الاقتراع".

وسينظم الاقتراع الرئاسي الجمعة المقبل. وسيتنافس فيه الرئيس المنتهية ولايته روبرت موغابي (84 عاما) الذي يحكم البلاد منذ 28 عاما وزعيم المعارضة مورغان تسفانجيراي (56 عاما).


 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.